Advertisements
Advertisements
الأحد 28 فبراير 2021...16 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

"التبرع لمرضى الأمراض التنفسية" أحدث وسائل النصب بالشرقية

محافظات 140363251_423526095554659_6239676888869781661_n
مركز علاج الأمراض التنفسية بمدينة العاشر من رمضان

سامح المغازى

النصب عن طريق مواقع السوشيال ميديا اصبحت ظاهرة منتشرة في محافظة الشرقية خلال الفترة الاخيرة تزامنا مع أزمة جائحة كورونا و من خلال تخصيص هذه المواقع لجمع تبرعات بدعوى توظيفها لصالح المرضى في المستشفيات الحكومية بهدف التحايل على المواطنين والاستيلاء على أموالهم.

وكانت آخر الوقائع ما حدث على "فيس بوك" خلال الفترة الماضية من تداول منشورات يغلب عليها الجانب العاطفي او الانسانى على بعض الصفحات بهدف جذب رواد مواقع التواصل الاجتماعي بهدف التبرع  لمركز علاج الأمراض التنفسية بمدينة العاشر من رمضان من خلال حسابات بنكيه غير معلومة.

اقرأ أيضا.. مراقبة مواقع التواصل الاجتماعي أبرز مقترحات النواب لمنع جمع تبرعات وأنشطة وهمية

وبسؤال الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية عن ذلك نفي "مسعود"علاقة الصحة بأي حساب بنكي تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي لجمع التبرعات الخاصة بمركز الأمراض التنفسية بالعاشر من رمضان، مؤكداً بأن المركز وجميع منافذ تقديم الخدمة الطبية بمحافظة الشرقية، يتم توفير كافة احتياجاتها من الأدوية والمستلزمات الطبية والوقائية، والتجهيزات الطبية وغير الطبية، من خلال وزارة الصحة المصرية.

وخاصة ما يتم من دعم بشكل مكثف ومستمر من الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، ومحافظ الشرقية، منذ بداية جائحة كورونا الأولي وحتي الآن لمواجهة الموجة الثانية، ولا يتم نهائياً قبول أي تبرعات مادية لأي منشأة طبية بالمحافظة.

وأهاب وكيل الوزارة المواطنين بعدم الانسياق وراء أي بيانات أو معلومات خاطئة أو مضللة دون الرجوع إلي المصادر الرسمية لها من قبل المصادر الرسمية لمديرية الشئون الصحية بمحافظة الشرقية، أو الصفحة الرسمية لها.

وكان وكيل وزارة الصحة تفقد مركز علاج الأمراض التنفسية بمدينة العاشر من رمضان، لمتابعة انتظام سير العمل، والخدمات الصحية المقدمة للمواطنين، ومصابي فيروس كورونا كوفيد١٩.

حيث قام وكيل الوزارة بتفقد الأقسام المختلفة بالمركز، والتأكد من توافر الأدوية والمستلزمات الطبية، وتواجد الفرق الطبية، وارتدائهم الواقيات الشخصية أثناء التعامل مع الحالات المرضية، وتطبيق بروتوكول العلاج المحدد من قبل وزارة الصحة المصرية للحالات المصابة والمشتبه إصابتها بفيروس كورونا المستجد "كوفيد١٩"، والالتزام بخطوط السير المحددة للمرضي بالمركز.

وتفقد" مسعود" مستشفيات الأمراض الصدرية بالزقازيق، لمتابعة انتظام سير العمل، وأعمال التطوير الجارية بالمستشفي، والتي تأتي ضمن خطة وزارة الصحة المصرية لتطوير مستشفيات الصدر والحميات على مستوى الجمهورية، بما يساهم في رفع كفاءة الخدمات الطبية المقدمة للمواطنين بالمحافظة.

وكانت إدارة مراقبة الأغذية بمديرية الشئون الصحية بالشرقية، بالتنسيق مع مكتب الأغذية بالإدارة الصحية بالقنايات، شنت حملة على المنشآت الغذائية بمدينة القنايات.

أسفرت جهود الحملة عن ضبط مصنع مخللات يعمل بدون ترخيص، وبه نقص شديد في الاشتراطات الصحية، وتم مخاطبة الجهات المختصة لغلق المصنع لما يمثله من خطر داهم على الصحة العامة.

اقرأ أيضا..بالفيديو.. النصب باسم العلاج من فيروس C على أهالي الشرقية

وتم ضبط ٦.٨ طن مخللات "جزر وفلفل" عبارة عن ٤٠ برميل مخلل زنة كل برميل ١٧٠ كجم، لسوء التخزين، و استعمال عبوات سبق إستخدامها من قبل، كما تم إعدام طن و١٩٠ كجم مخللات لوجود تغير في خواصها الطبيعية، عبارة عن ٧ براميل، وتم سحب ٢ عينة مخلل وإرسالها للمعامل لبيان من مدي صلاحيتها للإستهلاك الآدمي.

وتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حيال المخالفات المضبوطة، وتحرير ٣ محاضر جنحة صحية بمركز شرطة القنايات.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements