Advertisements
Advertisements
الثلاثاء 22 يونيو 2021...12 ذو القعدة 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

وجوه لا تُنسى بـ«موكب نقل المومياوات الملكية» | صور

ثقافة وفنون موكب المومياوات الملكبة
جانب من المشاركات بالموكب الملكي

سارة عبد المجيد

علي مدار الساعات الماضية تصدر الحدث العالمي والتاريخي موكب نقل المومياوات الملكية من داخل المتحف المصري بميدان التحرير إلى المتحف القومي للحضارة بمنطقة الفسطاط، تريندات البحث العالمي.



وترقب الجميع الحفل منذ بدايته في السادسة مساء أمس السبت 3 أبريل 2021، لما يحويه من صور ومشاهد وقيم ثقافية وحضارية وسياحية عظيمة. 


موكب نقل المومياوات

وكان في استقبال الموكب الملكي المكون من 22 مومياء (18 ملكا وأربع ملكات) لدى وصوله متحف الحضارة الرئيس عبدالفتاح السيسي، وأطلق حرس الشرف 21 طلقة تحية لملوك مصر من أمام المتحف.

وسار الموكب من خلال عربات مزينة برسومات ونقوش فرعونية ومجهزة بجو خاص يحتوي على النيتروجين حتى تكون المومياوات في ظروف مناسبة للنقل، وتحمل كل عربة اسم الملك الموجود بداخلها، وسط حراسة أمنية مشددة وتقدم الموكب الدراجات النارية للحرس الجمهوري.


واستغرق الموكب 40 دقيقة قطع خلالها سبع كيلومترات، تقدمه الملك سقنن رع من الأسرة الفرعونية السابعة عشرة (القرن السادس عشر قبل الميلاد)، وفي مؤخرته الملك رمسيس التاسع من الأسرة العشرين (القرن الثاني عشر قبل الميلاد، كما ضم الملك رمسيس الثاني والملكة حتشبسوت.

وجوه لا تُنسي

وعلى مدار ما يقارب الساعتان.. شاهد المصريون والعالم أجمع مشاهد مهيبة ووجوه لا تُنسي، بداية من الأوركسترا الذي قام بقيادته الموسيقار الكبير نادر عباسي، قائد "أوركسترا أوبرا القاهرة" و"أوركسترا السلام في فرنسا".


وشارك في الحفل المؤلف والملحن الموسيقي هشام نزيه، صاحب الـ49 عاماً مؤلف موسيقي، موكب المومياوات الملكية.


وعلي الجانب الأنثوي.. شاهد العالم أجمع دور المرأة المصرية الحقيقي، حيث ظهرت كإعلامية وكعازفة بأوركسترا، وممثلة لتاريخ بلدها العريق.. وكان من أبرز الوجوه الأنثوية التي لا تُنسي، نجد:

رضوى البحيرى

رضوى البحيرى عازفة التمباني.. التي قالت أنها لم تتوقع ردود الأفعال التى أثيرت حولها بعد ظهورها فى حفل نقل موكب المومياوات، فهى لم تقم بأكثر من تأدية عملها بشكل جيد ولائق، يليق بهذا الحدث العظيم الذي يحضره الرئيس عبد الفتاح السيسي ويشاهده العالم كله.

وأضافت "رضوى" أن سبب لفت الأنظار إليها أن آلة التمبانى معظم العازفين عليها شباب ونادرا ما تعزف عليها فتاة، ولكنها تعزف عليها منذ 15 عاما.


أميرة سليم

وتألقت مطربة الأوبرا السوبرانو "أميرة سليم" بإطلالة ملكية خالصة، مرتدية فستانًا أسود منفوشًا ومرصعًا بإكسسوارات فرعونية وقلادات تميز ملكات مصر القديمة.


ورأى كثيرون أن إطلالة المطربة، خلال إحيائها أوبريت باللغة المصرية القديمة ضمن فقرات حفل موكب نقل المومياوات الملكية، جعلها تشبه الملكة نفرتيتي.


مذيعات موكب نقل المومياوات الملكية

كما أشاد الجميع بإتقان المذيعة المصرية لفن التقديم والعرض، حيث تصدرت كل من الإعلامية جاسمين طه، مقدمة برنامج السفيرة عزيزة والإعلامية ناردين فرج، والإعلامية الشابة آية الغرياني، مؤشرات البحث عالمياً.




نجوم موكب المومياوات الملكية

وعلى جانب آخر، كان للعروض الفنية والأفلام الوثائقية التي صاحبت الموكب الملكي طابع مميز لا يُنسي، التي قدمها عدد من أشهر الفنانين، على رأسهم خالد النبوي ويسرا وأحمد عز ومنى زكي وأحمد حلمي وكريم عبدالعزيز ونيلي كريم وهند صبري.




كما تميزت إطلالة النجوم بطابع فرعوني، بداية من اختيار أقمشة الفساتين، مرورا بتصميم الملابس ليحاكي أزياء المصريين القدماء، وانتهاء باختيار الألوان التي تمحورت أغلبها حول الأبيض الناصع والأزرق والذهبي.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements