Advertisements
Advertisements
الجمعة 7 مايو 2021...25 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

هند صبري تحت الاختبار وأحمد عز يجهز لمهمته الجديدة في «هجمة مرتدة» | فيديو

ثقافة وفنون

رضا عبد النبي

شهدت الحلقة الثانية من مسلسل هجمة مرتدة أحداثا مثيرة، بعدما استطاعت دينا أبو زيد (هند صبري) لفت نظر المخابرات الأجنبية لها ووضعها تحت الاختبار، وفي الوقت نفسه يستعد سيف العربي (أحمد عز)، لتنفيذ مهمته الجديدة بعدما نجح في الحلقة الأولى من تنفيذ مهمتين، أولاهما تصوير الأسلحة الموجودة في منزل أبو ناصر قبل القبض عليه، وتصوير محتويات منزل ماتندا (عملية المخابرات الأمريكية).

الحلقة الثانية من هجمة مرتدة
وبدأت أحداث الحلقة الثانية من مسلسل هجمة مرتدة، بمرور سيف (أحمد عز) من كمين إحدى الدوريات الأمنية الأمريكية في العراق بسلام بعدما تأكدوا من أنه لا يحمل أي أشياء مثيرة للشك.

ضباط المخابرات في مصر
يذهب ضابط المخابرات المصري رفعت (هشام سليم) إلى قائده (كمال أبو رية) الذي يخبره بخطورة الوضع بعد عام 2007، من خلال تخطيط دول معادية ومنظمات محرضة لتأجيج الوضع العام وتسخين الأحداث من خلال قنوات معينة، وتعلم المخابرات بأن منظمات الإغاثة في العراق تتلقى تبرعات وتمد بها الجماعات الإرهابية المتطرفة.



ويلتقي سيف، بضابط المخابرات المصري (نضال الشافعي) ويسلمه صورًا للأسلحة والذخائر التي تمتلكها إحدى خلايا تنظيم القاعدة في العراق، وبالتدقيق فيها يجد الضابط المصري أنها هي نفس الأسلحة التي يستخدمها التكفيريون في شمال سيناء.

تجنيد هند صبري
وفي الوقت الذي تواصل فيه دينا أبو زيد (هند صبري) عملها مع المنظمة الصهيونية، وتقترح عليهم مشروعًا لوهم العالم بالسلام من خلال حوار أديان يتم تجنيد فيه شباب أقل من 30 عامًا بما فيهم شباب إسرائيليون. 

ويعتزم جهاز مخابرات لإحدى الدول المعادية تجنيد دينا أبو زيد، للعمل معهه، وينجح سيف في تجنيد عناصر أخرى للتجسس على تنظيم القاعدة في العراق وإمداده بصور، وتختتم أحداث الحلقة الثانية بملاحظة سيف لأحد يتجسس عليه ويكشف مكان اجتماعاته السرية ليطلب من رفقائه أن ينصرفوا مسرعين وألا يعودا لهذا المكان مرة أخرى.

أبطال مسلسل هجمة مرتدة

مسلسل "هجمة مرتدة" من بطولة أحمد عز وهند صبري وهشام سليم ونضال الشافعي ومحمد عز وأمير صلاح الدين وكمال أبو رية، ومن تأليف باهر دويدار، وإخراج أحمد علاء الديب، وإنتاج شركة سنرجي.

Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements