الإثنين 18 يناير 2021...5 جمادى الثانية 1442 الجريدة الورقية

مسرح الشباب يبدأ اختبارات الدفعة الرابعة من ورشة "ابدأ حلمك"

ثقافة وفنون IMG-20201215-WA0020
ورشة ابدأ حلمك

محمود سعيد

بدأت فرقة مسرح الشباب، التابعة للبيت الفني للمسرح برئاسة الفنان إسماعيل مختار، الاختبارات الخاصة بمشروع ورشة "ابدأ حلمك"، والتي تستمر حتى شهر يناير المقبل. اضافة اعلان




وتستقبل الفرقة المتقدمين الراغبين في الاشتراك بها، من الساعة الثالثة عصراً حتى الساعة السابعة مساء علي المسرح العائم بالمنيل، و التابع لفرقة مسرح الشباب.

ويجري التقدم للالتحاق بها من خلال الاستمارات الورقية المتوفرة يومياً عدا الجمعة، ولن تقبل الاستمارات دون إرفاق صورة شخصية للمتقدم و صورة من بطاقة الرقم القومي.




وقال المخرج عادل حسان مدير فرقة مسرح الشباب، انه تقدم للورشة نحو ١٥٦٠ شخصا في قسم "التمثيل " والتي تجري حالياً اختباراتهم من قبل مجموعة من المتخصصين الاكاديمين وهم الدكتور كمال عطية "تمثيل"، الدكتور علاء عبد العزيز "دراما "، الفنان محمد نبيل منيب "تمثيل"،الفنانه "عبير لطفي" تمثيل، الفنان كريم عرفة "أداء صوتي وغناء"، و مصممة الرقصات و المخرجة كريمة بدير.





بالإضافة إلى ٢٨ متقدم للانضمام للورشة في قسم "الإخراج" التي من المنتظر اختباراتهم، والمقابلات الشخصية لهم نهاية شهر ديسمبر الجاري تحت إشراف المخرج عادل حسان،  و الدكتور علاء عبدالعزيز،  حيث من المقرر ان تضم الدفعة الرابعة لورشة "ابدأ حلمك" حوالي 60 متدربا في المرحلة العمرية من  ١٨ وحتي ٣٥ عاما.





ومشروع ورشة "أبدأ حلمك" يقام تحت رعاية الدكتورة إيناس عبدالدايم والتي تتم من خلالها تعليم كافة فنون التمثيل والإخراج وغيرها من مهارات الارتجال و الكتابة، الغناء والموسيقى، الأداء الحركي، وتختتم بتقديم عرض مسرحي نتاج التدريب. 

يذكر أن ورشة ابدأ حلمك بمسرح الشباب تخرج منها عبر ٣ دفعات ٢٣٠ فنان ومن المقرر اقامة حفل تخرج الدفعة الثالثة خلال يناير ٢٠٢١ تزامنا مع تقديم العرض الموسيقي الاستعراضي dogs كتابة محمود جمال حديني وإخراج كمال عطية.




وقدمت الدفعة الأولي من الورشة قبل ذلك مشروع تخرجهم "مدد ونظرة" على خشبة مسرح مركز الجيزة الثقافي، حيث شارك في الورشة، ١٥٠ شابا وفتاة، كما قدم خريجي الورشة أيضا في عام 2018 العرض المسرحي "بيت الأشباح" من إنتاج مسرح الشباب، وتأليف وإخراج محمود جمال حديني، والذي حقق نجاحا كبيرا.