الثلاثاء 19 يناير 2021...6 جمادى الثانية 1442 الجريدة الورقية

ريهام سعيد الإعلامية الأكثر جدلا.. ماذا بعد حلقة "صيد الثعالب البرية"؟

ثقافة وفنون ريهام سعيد
الاعلامية ريهام سعيد

رضا عبدالنبي

حالة من الجدل أثارتها حلقة الإعلامية ريهام سعيد التي اذيعت أمس ببرنامج "صبايا الخير"، عن صيد الثعالب، وانهالت موجة من الانتقادات والغضب عبر منصات التواصل الاجتماعي عقب عرض ثاني حلقة من برنامجها ، على شاشة قناة النهار، والتي قامت خلالها برحلة برية لاصطياد الذئاب والثعالب.اضافة اعلان


وظهرت ريهام سعيد خلال البرنامج وهي ترصد كيف يتم اصطياد الذئاب والثعالب وربطها بطريقة محددة منعاً للهرب، الأمر الذي تسبب في موجة غضب ضدها.

واعتادت الإعلامية ريهام سعيد إثارة الجدل طيلة مسيرتها الإعلامية والتي انتهى المطاف بمعظمها لمكتب النائب العام وصدر قرار في آخرها بوقف البرنامج بعدما كان يعرض على قناة المحور، لتستأنف برنامجها بنفس الاسم على قنوات أخرى.

وبدأت الإعلامية ريهام سعيد حياتها المهنية مذيعة ببرنامج "صبايا" بإحدى القنوات الفضائية ورغم الانتقادات الكثيرة والعديدة التي لاقتها وتعرضت لها ريهام سعيد لجرأتها في تقديم برنامجها إلا أنها لم تتوقف واستمرت في تقديم المواضيع الشائكة والساخنة.

ولم تقتصر مسيرة ريهام سعيد على المجال الإعلامي ولكنها استغلت حالات الجدل المحيطة بها في دخول عالم الفن من خلال الأعمال الدرامية والمسرحية.

وكانت البداية الفنية لها في عام 2005 بمسلسل المرسى والبحار ثم مسلسل مسك الليل عام 2008، كما شاركت الفنان أحمد بدير بطولة مسرحية "مرسي عاوز كرسي" وقامت بتأدية دور الفتاة الصعيدية بمسلسلين هما شارع عبد العزيز مع الفنان عمرو سعد، وستات قادرة أمام عبير صبري ونجلاء بدر، وشاركت في مسلسل الشك مع الممثلة مي عز الدين، ومسلسل "قلوب" مع الفنانة علا غانم والمسلسل الأشهر في مسيرتها "ابن حلال" في رمضان 2014 .

أثارت برامجها الإعلامية حالة من الجدل المصحوب بموجة من الانتقادات والسخط لأكثر من مرة بسبب اتهام البعض لها بعدم اتباع المعايير المهنية، وفبركة قصص إعلامية، وكان آخرها القضية الأكثر جدلًا في واقعة "خطف الأطفال" والتي انتهت بقرار حبس معدة البرنامج "غرام"، كذلك حُكِم عليها بالسجن في أكثر من قضية منها سب الفنانة زينة، وقضية فتاة المول الشهيرة.

حلقتها عبر فضائية النهار عن اللاجئين السوريين كان لها مردود كبير عبر السوشيال ميديا حيث انهالت المطالبات بوقف برنامجها، بسبب ما رأه المهاجمون لها أنها أهانت فيها اللاجئين السوريين عندما قامت بتوزيع مساعدات عليهم في أحد مخيماتهم بلبنان بصورة أغضبت الكثير، وكان الإعلامي يسري فودة أول من شن هجوماً حاداً على المذيعة المصرية وطريقة حديثها، عبر صفحته على موقع التواصل "فيس بوك"، كما انتقد الحلقة من الأساس، واصفاً إياها بالمخزية، قائلا: "بما أنها قررت أنها تقوم بهذا العمل نيابة عن المصريين فمن حق أي مصري أن يرد".

في حين ردت ريهام سعيد على منتقديها واتهمتهم بالجهل والمرض النفسي وطالبتهم بعدم متابعة برنامجها، وكتبت عبر حسابها الرسمي على "تويتر": "هو أنا بس نفسي اسأل سؤال.. هو ليه الناس بتنزعج لما تشوف الحقيقة.. ليه مصممين تتابعوا وبدقة مذيعة مش عاجباكوا؟.. مرضى مثلا؟"، وتابعت: "أنا بقدم خالص التحية لجمهوري حبيبي وشكراً على تعليقاتكم، أما قليل الأدب روحوا اتفرجوا واسمعوا حد يستحمل جهلكوا وقلة أدبكم".

وعن الواقعة الأخيرة الخاصة بحلقة "صيد الثعالب البرية"، أعلنت "شبكة قنوات النهار" اعتذارها للمشاهدين، عن حلقة أمس من برنامج "صبايا الخير"، والتي كان هدفها فقط تسليط الضوء على نشاط صيد الحيوانات في مصر، وتصديرها للخارج.

وأكدت "شبكة قنوات النهار" أن الحلقة تم رفعها من على جميع المنصات التابعة للشبكة بما فيها يوتيوب والسوشيال ميديا، وأشارت الشبكة إلى أنها تأخذ بعين الاعتبار وتدعم حقوق الحيوانات لما لها من قيمة متأصلة في الحياة، أبرزها العيش دون قسوة ومعاناة، وحرصها كذلك على الدعوة لاتخاذ أي تدابير احترازية مرتبطة بحقوق الحيوانات، بهدف حمايتها وعدم ترويعها.