الجمعة 22 يناير 2021...9 جمادى الثانية 1442 الجريدة الورقية

بعد تأجيله.. تعرف على المرة الوحيدة التي ألغى فيها معرض القاهرة للكتاب

ثقافة وفنون images (11)
معرض القاهرة الدولي للكتاب

محمود سعيد

أعلنت الإدارة العليا لمعرض القاهرة الدولي للكتاب خلال اجتماعها اليوم الاثنين، برئاسة الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة، عن تأجيل إقامة معرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته الـ52، حتى شهر يونيو 2021 المقبل، مع زيادة عدد أيامه أربعة أيام.اضافة اعلان


كما استقرت على تأجيل مشاركة اليونان بوصفها ضيف شرف المعرض للدورة التالية لهذه الدورة حرصاً من الجانبين على أن تكون المشاركة الفعالة دالة على عمق العلاقات التاريخية والثقافية بين مصر واليونان.

ويأتي ذلك تزامنا مع الظروف الاستثنائية التي يعيشها العالم في ظل جائحة فيروس كورونا، ولمنع تفشيه بين المشاركين في معرض القاهرة الدولي للكتاب.

ولم يعرف معرض القاهرة الدولي للكتاب على مدار تاريخه، إلغاء دورة من دوراته سوى مرة واحدة عام 2011 إبان ثورة 25 يناير.

وافتتحت الدورة الأولى لمعرض القاهرة الدولي للكتاب عام 1969م، على يد الدكتورة سهير القلماوي رئيسة المؤسسة المصرية للتأليف والنشر، حيث شارك به وقتها خمس دول أجنبية يمثلها 100 ناشر.

كما ظهرت الملتقيات الثقافية والفنية لأول مرة في عام 1982 نظرا للإقبال الواسع على المعرض، حيث تم في نفس العام نقل المعرض إلى أرض المعارض بمدينة نصر، حتى يستقبل الأعداد المتزايدة، وبداية من هذا العام اتسعت محاور المعرض لتضمن الأمسيات الشعرية، واللقاءات الفنية، والمقهى الثقافي وغيرها من الفعاليات.

ومنذ عام 2006 اتبعت هيئة الكتاب تقليدا جديدا باختيار شخصية العام، ودولة لتصبح ضيف شرف على المعرض، و تم بدأ الإعلان عن مسابقة أفضل كتاب وأفضل ناشر في عام 2012 ليتم منح جوائز للفائز من المتقدمين للمسابقة، ضمن فعاليات المعرض.