الإثنين 25 يناير 2021...12 جمادى الثانية 1442 الجريدة الورقية

بالصور.. «مدينة البراميل» تبحث عن كرسي للحاكم

ثقافة وفنون

هبة شعيب


أوشك المخرج مصطفى حزين على الانتهاء من بروفات مسرحية "عالم براميل" بقاعة "صلاح جاهين" بمسرح البالون والتي من المقرر عرضها نهاية شهر فبراير، وهو عرض «مايم» يضم مجموعة من الشباب في تجربة تعد الأولى من نوعها في مصر.
اضافة اعلان

تتلخص فكرة العرض حول مدينة البراميل حيث يفتتح العرض بمشهد تتويج حاكم البراميل والذي لم يستطع أن يجلس على كرسى الحكم نظرا لكونه «برميل» الأمر الذي يزعجه كثيرا فيأمر حراسه أن يتصرفوا ويأتوا له بكرسى يستطيع الجلوس عليه مهما كلفهم ذلك من عناء، وخلال رحلة البحث عن الكرسى تناقش المسرحية مجموعة من الحالات الإنسانية والقيم النبيلة التي يفتقدها المجتمع.

وقال المخرج مصطفى حزين إنه يعرض من خلال المسرحية مدى تأثير الثورة على الشعب المصرى إنسانيًا بعد مرور ثلاث سنوات عليها حيث يشعر أن الشعب توحش مما يحزنه ويستفزه.

وأضاف أن المقصود بعالم البراميل أن الإنسان تحول إلى برميل مجرد من المشاعر والأحاسيس والأخلاقيات التي افتقدناها بعد الثورة. 

وأوضح "حزين" أن الفكرة تقدم في إطار جديد ومختلف خاصة أنه يعتمد على التمثيل الصامت في تجربة تعد الأولى من نوعها في مصر متمنيًا أن تشجع وزارة الثقافة والبيت الفنى للمسرح رعاية هذا النوع من العروض المسرحية لمدى أهميته وانتشاره على مستوى العالم.

العرض فكرة مصطفى حزين، صياغة درامية الحسن محمد، موسيقى أحمد المليجى، مخرج منفذ ياسمين واف، بطولة محمد السباعى، عادل نصر، شيماء عباس، آيه محسب، محمد عبدالله، بالإضافة إلى مجموعة من الشباب الصاعد.