Advertisements
Advertisements
السبت 24 يوليه 2021...14 ذو الحجة 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

أزمة فيديو هيدي كرم مع ابنها.. هكذا ردت الفنانة على منتقديها عبر السوشيال ميديا

ثقافة وفنون

رضا عبدالنبي

تواصل الفنانة هيدي كرم تصدر محركات البحث على جوجل، على خلفية الهجوم الشديد عليها بسبب نشرها مقطع فيديو يجمعها بإبنها عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي لتبادل الصور والفيديوهات الشهير «انستجرام».



برنامج الحكاية
وحرصت هيدي كرم على الرد على المهاجمين لها ومنتقديها، من خلال مداخلة هاتفية لها ببرنامج الحكاية مع الإعلامي عمرو أديب، أعربت خلالها عن استيائها من الهجوم الذي تعرضت له بعد نشرها فيديو مع ابنها وهما يمارسان الرياضة، معلقة: «صورت الفيديو بمنتهى التلقائية وانا إللي اقترحت على ابني اني أنشره على السوشيال ميديا». 

وتابعت: إن ابنها البالغ من العمر 21 عامًا، يمارس الرياضة باستمرار ورغب بأن يحملها على ظهره أثناء قيامه بتمرين الضغط، موضحة أنها كانت صاحبة فكرة تصوير الفيديو ونشره على مواقع التواصل الاجتماعي. 

هيدي كرم وانتقدت هيدي كرم ما يتعرض له المشاهير من الهجوم اللاذع بسبب محاولة البعض اقتحام حياتهم الشخصية، وتنصيب أنفسهم حكام على تصرفات الغير، مشيرة إلى تعرض المشاهير بصفة دائمة للهجوم والسباب، لهذا كانت تحذف التعليقات المسيئة على ما تنشره عبر صفحاتها الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي، وأنها لم ترغب بمسحها هذه المرة ليكون الناس في مواجهة مع أنفسهم.

رد هيدي كرم
وأضافت أنها قادرة على الرد وبقوة على كل من يهاجمها أو يسبها إلا أنها ولاحترامها لنفسها ولعملها لا تقدم على ذلك، مشيرة إلى تصويرها لفيديو بث مباشر للرد على هجوم الناس. 

وعن التعليقات التي وردت لها، قالت: «بيقولوا لي في التعليقات أن البودي بوزيشن بتاعنا فيه شذوذ وأن الفيديو مقزز.. فين المقزز فيه؟».



وعن رد فعل ابنها، أكدت أنه متفهم وناضج بالدرجة التي يجعله يتوقع حدوث مثل هذا الهجوم، متابعة: «لكن أنا حزينة أنو بيقرأ كده وأن الموضوع كبر وأني أخدت القرار ونزلت الفيديو.. زعلانة أن فرحتي بيه وبنفسه اتقابلت بهذا الكم من الهجوم».

بداية ازمة هيدي كرم
بدأت الأزمة بنشر هيدي كرم عبر موقع «إنستجرام» فيديو مع ابنها الذي حملها فوق ظهره بينما كان يمارس بعض التدريبات الرياضية من داخل المنزل، «الضغط»، وعلقت على الفيديو بقولها: «حياة قلب أمه.. بنشيلهم وهم صغيرين ويشيلونا وهم كبار».



هجوم وانتقاد
وبمجرد نشر الفيديو شن عدد من متابعيها هجوم لاذع عليها منتقدين الفيديو بشكل فج وغير تقليدي، وقالت هيدي كرم في فيديوهات الرد على الانتقادات: «بجد انتو ناس مرضى، بجد، يعني الفيديو اللى أنا منزلاه لابني دا، وبعض التعليقات اللى جاتلى دى مش من كل الناس الحقيقة، بعض الناس بتتمنى ليا الصحة وتتمنى له الصحة، وفرحانين بيه وبياركولي عليه ويقوليلي ربنا يخليهولك». 

وأضافت: «بس في بعض الناس مريضة بجد، انتو يا جماعة هبل؟ مجانين؟ هطل؟ انتو مضحكين جدا، والحقيقة انتو اللى مقرفين مش أنا، أنا بعمل فيديو عفوي مع ابني، القرف في دماغكم انتو والمرض في دماغكم انتو والغباء في دماغكم انتو، هقولكم ايه، ربنا معاكوا».

Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements