Advertisements
Advertisements
الجمعة 26 فبراير 2021...14 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

زعزوع: الحركة السياحية إلى مصر تعود خلال الربع الأخير من العام.. زيارتى إلى فرنسا توجت برفع الحظر.. برامج سياحية لعيد الأضحى وسياحة اليوم الواحد.. رحلات مباشرة من الكويت والسعودية للغردقة وشرم الشيخ

بدون تبويب
هشام زعزوع- وزير السياحة

أ ش أ


توقع وزير السياحة، هشام زعزوع، تعافى قطاع السياحة والعودة التدريجية للحركة السياحية إلى مصر خلال الربع الأخير من العام الحالي، بعد استقرار الأوضاع ورفع دول غربية الحظر المفروض على سفر مواطنيها إلى مصر وقال لوكالة أنباء الشرق الأوسط بباريس إن السياحة فقدت ثلاثة أشهر كن موسمها ما يؤثر فى الأرقام النهائية للأداء السياحى لهذا العام.

وأعرب وزير السياحة عن أمله أن يكون المنحنى متصاعدا اعتبارًا من بداية شهر أكتوبر المقبل، على أن نبدأ العام المقبل 2014 بأداء أفضل مع استقرار الأوضاع في مصر.

وأضاف أنه يتوقع أن تشهد الفترة المقبلة خاصة خلال شهرى أكتوبر ونوفمبر القادمين حركة كبيرة وعودة للمعدلات، ولكن ذلك لن يعوض بالتأكيد ما فقدناه خلال يوليو وأغسطس وسبتمبر.

وأوضح وزير السياحة أنه التقى عددًا من المسئولين الفرنسيين بوزارة الخارجية ومركز إدارة الأزمة، واصفًا تلك اللقاءات بأنها "مهمة"، حيث تم التركيز على المرحلة المقبلة، خاصة أن السائح الفرنسى يركز على السياحة الثقافية والأثرية.

وأشار "زعزوع" أيضًا إلى أنه قدم التقرير الذي أعده الخبير الأمنى الفرنسى في سياق الجولة التي قام بها خلال هذا الشهر في عدد كبير من المحافظات والمقاصد السياحية في مصر، مضيفا أنه عقد خلال الزيارة الحالية لقاءات مع مجموعتين أساسيتين هما منظمو الرحلات والشركات السياحية وعدد كبير من وسائل الإعلام، مشيرا إلى أنه تم الاتفاق مع منظمى الرحلات على البرامج التي يتم العمل من خلاله بعد رفع الحظر على سفر الفرنسيين الذي أعلنت عنه الخارجية الفرنسية مساء أمس.

وقال الوزير إنه تم الاتفاق على كل الإجراءات مع منظمى الرحلات والشركات السياحية، مشيرًا إلى أنه لمس خلال تلك اللقاءات أن غالبية العاملين في الحقل السياحى الفرنسى يشعرون بايجابية بالنسبة لمستقبل مصر وبأن التعاون مع الحكومة المصرية ممثلة في وزارة السياحة يكون أفضل خلال الفترة القادمة.

وشدد زعزوع على أهمية اللقاءات والأحاديث التي أجراها مع عدد كبير من وسائل الإعلام الفرنسية لنقل حقيقة الأحداث على الأرض في مصر، مشيرا إلى أنه قام بتصحيح الصورة الغير واضحة في الإعلام الفرنسي عما يحدث في مصر، حيث يتحدثون عن الأحداث السياسية فقط.

وأضاف أنه عمل على توضيح كل الأبعاد ولاسيما خارطة الطريق التي يتم تنفيذها حاليا، وأكد أن ما يحدث في مصر إيجابيا وليس سلبيا، معتبرًا أن ما تنشره وتبثة وسائل الإعلام والصحف الفرنسية يساعد منظمى الرحلات على المدى القريب والبعيد.

وفيما يتعلق بالإستراتيجية الخارجية للوزارة في الفترة المقبلة من أجل جذب المزيد من السائحين بعد أن حققت الجولات الخارجية التي قام بها في الخارج نتائج مثمرة.

وأكد وزير السياحة أنه يعتزم مواصلة جولاته الخارجية خلال الفترة المقبلة، حيث إنه يعتقد أن مكتبه الرئيسى ليس بالقاهرة ولكن في الجولات التي يقوم بها، واعتبر أن اللقاءات التي يعقدها في الخارج مع المسئولين سواء من الناحية الرسمية أو المهنية "مهمة للغاية" من أجل توضيح الحقائق ومقابلة أكبر عدد ممكن من متخذى القرار أو ممثلى وسائل الإعلام في تلك البلدان، وهو الأمر الذي سيساعد مصر على أن تنتقل من مرحلة إلى أخرى.

وأضاف زعزوع أنه يقوم بجولة في النصف الثانى من شهر أكتوبر المقبل تضم إيطاليا وعددًا من الدول الاسكندنافية، بالإضافة إلى بلدان شرق أوربا.

وفيما يتعلق بالسياحة العربية أكد وزير السياحة أيضًا أهمية هذا النوع من السياحة الوافدة إلى مصر.. معلنا أنه يقوم قريبا بجولات في العديد من البلدان العربية والخليجية، وأضاف أن هناك حزمة من البرامج السياحية خاصة بفترة عيد الأضحى المبارك، وهناك طلب من الدول العربية على المقاصد المصرية.

وقال يتم التوقيع قريبًا على اتفاقات لتسيير رحلات من كل الكويت العاصمة، والرياض وجدة بالمملكة العربية السعودية مباشرة إلى الغردقة وشرم الشيخ بالإضافة إلى القاهرة.

وأعلن أن الوزارة تقوم أيضا بالترويج في الدول العربية من خلال حملة إعلانية تظهر على الشاشات العربية خلال الأيام القليلة القادمة قبيل إجازات عيد الأضحى لجذب السائحين.. متوقعا أن يكون للسياحة العربية إلى مصر مردودا خلال المرحلة القادمة.

وبالنسبة للمبادرات التي تطلقها الوزارة لتنشيط وتعزيز السياحة الداخلية.. أشار زعزوع إلى المبادرة التي تم إطلاقها في الأول من الشهر الجارى بعد عودة الهدوء عقب الأحداث التي شهدتها البلاد في أغسطس الماضى من خلال برنامج مع الطيران الداخلى المصرى "مصر للطيران إكسبريس" وشركة "الكرنك" التابعة لها.

وأضاف أن هذا البرنامج التجريبى حقق نجاحا باهرا في الفترة من الأول وحتى الحادى والعشرين من سبتمبر الجارى وهو موعد بدء الدراسة في المدارس والجامعات المصرية، وأعلن أن الوزارة تعتزم إطلاق برنامج آخر عقب عيد الأضحى المبارك، حيث إن هناك إقبالا في فترة العيد من جانب المصريين على السياحة الداخلية.

كما أشار وزير السياحة أيضًا إلى أن إستراتيجية الوزارة تقوم على تشجيع هذا النوع من السياحة ليس فقط خلال تراجع معدلات السياحة الخارجية بل على العكس سيتم تنظيم برامج للسياحة الداخلية على مدى العام خاصة في فترات الأعياد والمناسبات وأيضا في الإجازات الدراسية كمنتصف العام الدراسى وإجازة نهاية العام.

وأضاف وزير السياحة أنه يتم أيضا إطلاق برامج لسياحة اليوم الواحد وعطلة نهاية الأسبوع "الويك آند"، مع الحرص على أن تناسب تلك البرامج دخل جميع الأسر المصرية وذلك من خلال تسيير رحلات عبر الطيران وأخرى عبر الحافلات، كما سيتم تنظيم رحلات في فنادق خمس نجوم وأخرى أربع وثلاث نجوم بحيث تتناسب مع جميع الاحتياجات.

وأشار زعزوع إلى أنه يتم أيضا تنظيم رحلات وبرامج سياحية خاصة لطلاب المدارس والجامعات.. موضحا أنه سيضع اللمسات الأخيرة على تلك الحزمة من البرامج في الأسبوع الأول من أكتوبر المقبل.

وعما إذا كانت الوزارة تخطط لتدشين قناة فضائية تليفزيونية للترويج للسياحة في مصر بعد نجاح القناة التي تم إطلاقها على موقع "يوتيوب".. قال وزير السياحة إن القنوات التليفزيونية السياحية يتم إطلاقها في الدول المصدرة للسياحة وليست البلدان التي تستقبل السياحة، حيث إن غالبية البرامج السياحية المشهورة دوليًا تطلق من بلدان لديها حركة سياحة إلى الخارج ولكن مصر دولة مستقبلة، واعتبر أنه من الأفضل أن يقوم الإعلام بتلك البرامج التي تحوز بأرضية دولية متميزة.. مشيرا إلى قناة "اليوتيوب" التي أطلقتها الوزارة كانت محاولة داخلية في الوزارة وليست محترفة.

وقال زعزوع إنه يتم تحويل تلك القناة على "اليوتيوب" إلى قناة محترفة ومؤسسية يتم من خلالها توجيه رسائلنا ويتم من خلالها بث الأفلام الدعائية كما ستضم أيضًا إعلانات حول السياحة في مصر، حيث إن معظم السائحين الأجانب يبدءون الآن البحث واستكشاف وجهاتهم عبر شبكة الانترنت، ومن ثم يتوجهون إلى الشركات السياحية أو ينظمون رحلاتهم مباشرة.. مشيرا إلى أن ميزانية الوزارة للعام الجارى 2013- 2014 تتضمن جزءا جيدا يخصص للترويج عبر الإنترنت.

وأثمرت الجهود التي بذلها وزير السياحة "زعزوع" خلال زيارة ومباحثاته مع الجانب الفرنسى عن القرار الذي اتخذته السلطات بباريس ممثلة في وزارة الخارجية الليلة الماضية برفع الحظر على سفر الفرنسيين إلى مصر وتعديل إرشادات السفر إلى المقاصد السياحية المصرية.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements