Advertisements
Advertisements
الإثنين 14 يونيو 2021...4 ذو القعدة 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

تفاصيل لقاء «السيسي» بمبعوث رئيس السنغال.. الرئيس يتسلم رسالة من «ساكي» لتعزيز التعاون الثنائي.. يشدد على تطوير آليات العمل الأفريقي المشترك وتفعيلها.. ويبحثان سبل مكافحة الإرهاب

بدون تبويب

أشرف سيد


التقي الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الأربعاء بمقر رئاسة الجمهورية في مصر الجديدة، سرنج امباي وزير التربية والتعليم السنغالي والمبعوث الخاص لرئيس السنغال، وذلك بحضور سفير السنغال بالقاهرة.


الحادث الإرهابي
ونقل المبعوث السنغالي تحيات الرئيس السنغالي "ماكي سال" وتعازيه القلبية في ضحايا الحادث الإرهابي الذي تعرضت له الكنيسة البطرسية يوم الأحد الماضي، مؤكدًا على تضامن بلاده الكامل، حكومةً وشعبًا، مع الحكومة والشعب المصري، ونقل المبعوث السنغالي عن الرئيس "سال" ثقته في أن تلك الأحداث لن تُزيد مصر إلا إصرارًا على دحر الإرهاب، ومواصلة جهودها التنموية التي تحقق مصالح مصر وأفريقيا.

رسالة

كما سلم الوزير السنغالي السيسي رسالة من رئيس السنغال، تتضمن اهتمام بلاده بتعزيز التعاون الثنائي مع مصر في مختلف المجالات في ضوء العلاقات التاريخية الوثيقة التي تجمع بين الدولتين الشقيقتين.

التعاون القائم
وأشاد المسئول السنغالي بالتعاون القائم بين البلدين في مجالات الزراعة والتعليم والتدريب، معربًا عن تقدير بلاده لاستقبال مصر أعدادًا كبيرة من الطلبة السنغاليين للدراسة بمؤسساتها التعليمية، فضلًا عن المعلمين المصريين الذين يتم إيفادهم للتدريس في السنغال، بما يعكس العلاقات القوية والمتميزة التي تربط بين البلدين.

كما ثمن التنسيق المكثف بين البلدين في إطار المحافل والمنظمات الدولية، ولا سيما في ضوء عضوية البلدين في مجلس الأمن الدولي حاليًا.

التعازي
وطلب الرئيس نقل تحياته إلى الرئيس السنغالي "ماكي سال"، مُعربًا عن تقديره للتعازي ومشاعر المواساة الصادقة التي عبر عنها.

علاقات أخوة وتعاون
وأشاد الرئيس بما يجمع بين الدولتين من علاقات أخوة وتعاون وثيق في جميع المجالات، مشيرًا إلى انفتاح مصر على أشقائها الأفارقة، وفي مقدمتهم السنغال، وتطلعها لتطوير التعاون معهم على جميع الأصعدة.

تعزيز الجهود الدولية

وتطرق الرئيس إلى أهمية تعزيز الجهود الدولية والإقليمية لمكافحة الإرهاب، باعتباره أحد أهم التحديات الراهنة على المستوى الدولي، مشيدًا في هذا الإطار بانعقاد منتدى دكار للأمن والسلم في أفريقيا، خلال الأسبوع الأول من الشهر الجاري في ضوء أهمية الموضوعات التي ناقشها، ومن بينها مكافحة الإرهاب.

كما أوضح الرئيس ضرورة تطوير آليات العمل الأفريقي المشترك وتفعيلها.

تطوير العلاقات
وشهد اللقاء تباحثًا حول عدد من الموضوعات المتعلقة بتطوير علاقات التعاون بين البلدين.

التنسيق والتشاور
كما تم التطرق إلى سبل تعزيز التنسيق والتشاور بين مصر والسنغال، إزاء مختلف الملفات والقضايا الأفريقية والدولية ذات الاهتمام المشترك.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements