Advertisements
Advertisements
الإثنين 10 مايو 2021...28 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

تفاصيل زيارة رئيس الوزراء لوزارة التربية والتعليم.. الهلالي الشربيني: طرح 200 منشأة تعليمية للتنفيذ في أغسطس.. شريف إسماعيل يكلف بالتوسع في بناء المدارس بالمحافظات.. وخطة لخفض الكثافة المدرسية

بدون تبويب

أحمد رأفت


واصل المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء لليوم الثاني على التوالي جولاته في دواوين الوزارات، بغرض متابعة البرنامج الزمني للمشروعات الخدمية والتنموية التي يتم العمل على تنفيذها ضمن برنامج الحكومة، وزار اليوم السبت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني يرافقه الدكتور أحمد زكي بدر وزير التنمية المحلية.

مشروع 200 مدرسة
وعقد المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، اجتماعًا مع وزير التربية والتعليم الدكتور الهلالي الشربيني، وقيادات الوزارة، خلال زيارته لمقر الوزارة، واستعرض مشروعات الوزارة والخطط التفصيلية وخاصة مشروع إنشاء المدارس بالمشاركة مع القطاع الخاص، أكد الوزير أنه سيكون هناك 200 مدرسة كمرحلة أولى سيتم طرحها للتنفيذ في شهر أغسطس المقبل.

المشروعات المفتوحة
ووجه رئيس مجلس الوزراء باتخاذ الإجراءات العاجلة للانتهاء من المشروعات المفتوحة والمدرجة بالخطة نظرًا لأهميتها في النهوض بالبنية التحتية، وتحسين مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين، وتحقيق النمو الاقتصادي المنشود.

طرح الأراضي

وكلف رئيس مجلس الوزراء بضرورة التوسع في طرح الأراضي اللازمة لبناء المدارس في مختلف المحافظات، كما كلف وزير التنمية المحلية الدكتور أحمد زكي بدر بالتنسيق مع المحافظين لتوفير هذه الأراضي بما يدفع قدمًا هذه المشروعات التي تهدف إلى الارتقاء بالمنظومة التعليمية وتهيئة المناخ المشجع على التعليم والتفوق.

30 ألف معلم

وبحث الاجتماع موقف المعلمات المغتربات في مسابقة الـ 30 ألف معلم، حيث تم التأكيد على أنه سيتم إعادة تسكين 7500 معلمة وذلك على مرحلتين، الأولى تضم 6 آلاف معلمة سيصدر قرارًا للتنفيذ بشأنها خلال أسبوع، كما تضم المرحلة الثانية 1500 معلمة.

الأبنية التعليمية
وعرض وزير التربية والتعليم موقف الأبنية التعليمية وخطط مواجهة الكثافات في الفصول، ومطالب المناطق الأكثر احتياجًا الخاصة بإنشاء المدارس، كما تم استعراض البرنامج الخاص بتطوير امتحانات الثانوية العامة وكذلك الموقف المتعلق بمدارس المتفوقين في العلوم والتكنولوجيا ومدارس النيل، وبحث اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لضمان نجاح هاتين التجربتين الرائدتين.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements