الإثنين 25 يناير 2021...12 جمادى الثانية 1442 الجريدة الورقية

أبرز صفقات البترول لاستيراد الغاز في موسم الصيف.. استقبال 6 شحنات من الجزائر نهاية أبريل.. و35 من روسيا لمدة 5 سنوات.. وصول 33 شحنة من ترافيجورا العالمية لمدة عامين.. و7 من نوبل كلين

بدون تبويب
الغاز الطبيعى

اسلام المصرى


استعدادات مكثفة يقوم بها قطاع البترول لاستيراد الغاز الطبيعى لتغطية احتياجات الكهرباء خلال موسم الصيف، وذلك في محاولة للحد من عمليات تخفيف الأحمال عن المواطنين، وهو ما أكدت عليه الشركة القابضة للغازات الطبيعية "أيجاس"، والتي بدورها أكدت أن هذا العام يشهد استيراد الشحنات التي تم التعاقد عليها من الجزائر وجابروم الروسية وثلاث شركات أخرى عالمية من أجل تحويلها إلى الشبكة القومية للكهرباء لمواجهة أزمة انقطاع الكهرباء خلال الصيف المقبل.اضافة اعلان


شحنات أبريل

ونستعرض الشحنات التي سيتم استقبالها نهاية الشهر الجارى من ذلك العام، وعددها وكمياتها ومدة التعاقد، إلى جانب عرض الشركات التي تم التعاقد معها أيضا، والشركات التي تستكمل الإجراءات لبدء عمليات التصدير الاستيراد.
في البداية، عقدت وزارة البترول، اتفاقية مع مؤسسة سوناطراك الجزائرية و4 شركات عالمية أخرى فازت في مناقصة طرحتها إيجاس لتوريد 77 شحنة من شركات ترافيجورا العالمية، نوبل كلين فيولز، فيتول السويسرية.

6 شحنات من الجزائر
وبلغت عدد الشحنات المستوردة التي تم التعاقد مع شركة سوناطراك الجزائرية، 6 شحنات من الغاز الطبيعى المسال على أن تكون مدة التعاقد من أبريل 2015 حتى سبتمبر 2015 تقدر حمولة الشحنة الواحدة 160 مليون لتر مكعب.

35 شحنة من جازبروم الروسية
كما وقعت الوزارة مع شركة جازبروم الروسية تعاقدا لاستيراد ما يقرب من 35 شحنة غاز، على أن تبدأ البترول في استقبالها الشهر المقبل على أن يتم استقبال سنويا 7 شحنات على مدة 5 سنين بحمولة 160 مليون لتر مكعب من أجل تغطية احتياجات الكهرباء.

33 شحنة لشركة ترافيجورا
ووقعت شركة ترافيجورا العالمية التي تعمل في الغاز الطبيعى، اتفاقية مع البترول، لاستيراد 33 شحنة من الغاز الطبيعى المسال على أن يكون مدة التعاقد سنتين 2015 - 2016 حمولة 160 مليون لتر مكعب.

7 شحنات من نوبل كلين
أما شركة نوبل كلين فيولز العاملة في الغاز، فقد تم التعاقد معها على استيراد 7 شحنات من الغاز الطبيعى المسال على أن يتم استقبالها اعتبارا من نهاية أبريل الجارى ولمدة عامين.

9 شحنات من فيتول السويسرية
كما تم التوقيع مع فيتول السويسرية على 9 شحنات، على أن يكون مدة التعاقد بدءًا من يونيو 2015 ولمدة عامين وذلك من أجل تغطية الاحتياجات لمحطات الكهرباء في فصل الصيف.

أما عمليات إجراءات التفويض مع كبرى الشركات العالمية والتي لم تتدخل حيز التنفيذ في الاستيراد، فكانت مع شركة BP بريتش بتروليوم البريطانية، حيث إن عدد الشحنات التي تتفاوض عليها إيجاس تصل إلى 21 شحنة من الغاز الطبيعى المسال.



استقبال السفنية العائمة


وعن آخر الاستعدادات لاستقبال تلك الشحنات فقد استقبلت البترول سفينة عائمة "هوج النرويجية" هذا الشهر عائمة لاستقبال وتخزين شحنات الغاز الطبيعى المسال وإعادته لحالته الغازية مرة أخرى، وتدفيعه للشبكة القومية للغازات لتوزيعه على محطات الكهرباء.