Advertisements
Advertisements
الجمعة 23 أبريل 2021...11 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

كورونا وهواة الندب !

مقالات مختارة 1004

للأمانة هواة الندب هؤلاء ابتلانا الله بهم قبل ظهور فيروس كورونا والأغلب أنهم سوف يستمرون ينغصون حياتنا بعد أن نسيطرعلى هذا الفيروس ويتراجع خطره علينا.

 

لكن هواة الندب هؤلاء نشطوا مع نشاط فيروس كورونا.. قبل ظهور الفيروس فى مصر، وبالصدفة قبل اكتشافه، كانوا يندبون حظنا أن الفيروس تأخر ظهوره لدينا.. وعندما ظهر ظلوا يندبون حظنا إنه لا ينتشر بسرعة فى بلادنا على غرار ما فعل فى بلاد أخرى.

 

اقرأ ايضا: الفيروس وانقلاب القيم

 

أما عندما بدأ هذا الفيروس المستجد ينتشر بالفعل فى بلادنا وتتزايد الإصابات به أخذ هؤلاء يندبون على حالنا ويصرخون ويولولون لأن تفشى الفيروس الذى كانوا يتعجلونه قد حدث، فاخذوا يدعوننا بكارثة صحية ضخمة وكبيرة، بدعوى إننا سوف نعجز عن مواجهة هذا التفشي ولن نتحمله أو نقدر عليه، و إن نظامنا الصحى سوف ينهار.

 

رغم أن كل البلاد التي هاجمها الفيروس مرت بعدة مراحل بدءاً من ظهور الفيروس ثم تزايد انتشاره ثم أخذ فى التفشي قبل أن تتراجع  أعداد الإصابات به.. أي إننا لسنا بدعة بين الدول فى أمر الفيروس.. وإن كنّا قد أخرنا تفشى الفيروس لأطول فترة ممكنة، حيث إننا اكتشفنا الفيروس فى منتصف فبراير وبدأ في التفشي فى الأسبوع الثانى من مايو.

 

اقرأ ايضا: كورونا منع لقاءات قادة الدول!

 

وأعتقد أنه عندما يبدأ منحني الإصابات بالفيروس يتراجع بعد أن نمر بفترة  ذروة تفشيه سوف يستمر هؤلاء أيضا في الندب لأن الفيروس لم يبق معنا نشطاً فترة طويلة مثل غيرنا من الدول!.. فهؤلاء لا يفعلون ولا يجيدون فعل سوى الندب فقط.

 

Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements