Advertisements
Advertisements
الأحد 18 أبريل 2021...6 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

غرائب رئيس نادي الجزيرة !

مقالات مختارة 122
رئيس نادي الجزيرة يتهم من قام بتصوير الحفل الفاضح المفضوح باقتحام خصوصية الآخرين! لكن رئيس النادي يحيل الواقعة للتحقيق! رئيس نادي الجزيرة يصف المتهمات اللائي أقمن الحفل المعيب بأنهن "فضليات محترمات أمهات وجدات"، لكنه يعلن في البيان ذاته إحالتهن للتحقيق!

الأن نسأل: أي تحقيق هذا الذي يبدي فيه المشرف عليه رأيه فيه؟ وأي تحقيق هذا الذي يعلن القائم به براءة المتهمات فيه قبل أن يبدأ وإن الخطأ خطأ الآخرين ممن قاموا بالتصوير! وأي تحقيق هذا من رئيس نادي القانون والجمعية العامة فوضوه بإدارة شئون نادي كبير وله أسمه وتاريخه -حتي لو اختلفنا علي تاريخه- في حين يعتبر هو النادي مكانا خاصا وليس عاما؟! إذن لماذا التحقيق أصلا؟! ولماذا وقف عضوات النادي وهن مجنيا عليهن؟ 

بلاغ للنائب العام.. فضيحة في ناد شهير

ولماذا لا يعلن رئيس النادي اسم وشخصية من قام بالتصوير وهل تسلل عبر أسوار النادي أم هبط من السماء أم شبح لم يره أحد ولا يعرف كينونته أحد؟! وهل صور خلسة أم برضا أعضاء الحفل المنحط؟! الصور تشير إلي علم ورضا المحتفلات وقبولهم به فبعض الفئات تحب تسجيل اللحظات التاريخية والسعيدة بالنسبة إليهن دون شعور بالخجل لأن هذه الفئات لا تؤمن بخطأ ما يفعلونه أصلا فلو اعتبروه خطأ ما فعلوه أصلا!

كاتب هذه السطور صاحب أول مقال عن الواقعة.. والمقال موجود والحمد لله وفيه لم نذكر حتي إسم النادي.. بل حذفنا من التعليقات ما أشار إلي صور الحفل.. فالرغبة في الإثارة أو التشهير لم تكن يوما هدف لصاحب هذا القلم.. إنما حق المجتمع الذي أهين وتشوهت سمعته خارج البلاد..

شركاء جريمة نادي "الجزيرة"!

ما جري تم في مكان عام وكونه إنتقل بالتصوير إلي الانتشار نكون أمام جريمتين ولا ينفي أبدا الجريمة الأساسية.. وصاحب هذه السطور هاجم ظاهرة الانحراف باستخدام تطبيق "التيك توك" وطالب بعقاب المنحرفين أو المنحرفات به.. لذا لن نقبل ابدا ومعنا الأغلبية الكاسحة من شعبنا المحتفظين بحيائهم وأسس الفطرة السليمة والسلوك القويم بأن يعاقب الضعيف المنحرف.. بينما يفلت من العقاب الغني المتنفذ المنحرف!
أبدا لن نقبل..
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements