Advertisements
Advertisements
الإثنين 21 يونيو 2021...11 ذو القعدة 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

"الفلوس" وتناقضات الوسط الفني!

مقالات مختارة 122
اكتب خبرا صغيرا عن زواج فنان أو فنانة في أي جريدة كبيرة أو صغيرة.. ستنقلب الدنيا بلا مبرر رغم أن الكثيرين من أهل الوسط الفني لا يرون أن اخبار الزواج تحديدا لا تستوجب المساءلة القانونية وإنما تستوجب التصحيح فقط.. حيث لا إهانة ولا تجريح في مثل هذه الأخبار!


غضب الفنانين والحجة الدائمة هي "هذه أمور شخصية لا معني لتداولها في الإعلام والصحافة"!

الآن.. بعض هؤلاء أمام سطوة المكافآت السخية يجيبون علي أسئلة ليست شخصية وخاصة فحسب.. إنما فضلا عن ذلك غاية في السخافة وأحيانا غاية في التفاهة لكن هكذا شروط بعض البرامج! المسماة بالمنوعات وبرامج الصراحة والفضفضة! ولا يخلو أغلبها من أسئلة عن الأسباب الحقيقية -خد بالك الأسباب الحقيقية - للطلاق أو ما تردد عن الخيانة أو ما شابه من قضايا أغلبها مسيئ ولا يعني المشاهد في شيء بل ينقل للمجتمع تجارب سيئة ونماذج حياتية فاشلة ويخدش حياء آنسات وسيدات وأطفال وهم في بيوتهم لا ذهبوا إلي مسرح أو سينما حتي يلومهم أحد!

كثيرون جدا من الوسط الفني يرفضون مثل هذه البرامج مهما كانت الإغراءات.. وكثيرون يبقون علي ستر ما ستره الله وعلي عيش وملح بينهم وبين آخرين.. لكن تلك القلة المسيئة التي ليس اللوم عليها وحدها وإنما علي الرقابة التي لا تراقب ولا تترقب أصلا ما يجري كل عام منذ سنوات والنتيجة: صورة سيئة عن مجتمعنا وتشويش علي أعمال وطنية متميزة كان الأفضل أن تهيمن علي الشاشة وعلي عقولنا وقلوبنا دون عك لا معني له!
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements