السبت 28 مارس 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

السلفيون يعتدون على مراسل داخل مسجد بالدقهلية


اعتدى عدد من المنتمين إلى التيار السلفى داخل مسجد السلاب بمنطقة المشاية بالمنصورة، على الصحفى أسامة فؤاد الجمل مراسل جريدة "روزاليوسف" بالدقهلية، فى أثناء تغطيته اشتباكات بين بعض المصلين والشيخ عاطف صابر إمام المسجد، عقب صلاة المغرب، وذلك بعد اتهام إمام المسجد وخطيبه معارضى الدكتور محمد مرسى رئيس الجمهورية والدستور، بأنهم من الكفار والعلمانيين الجهلة الذين لا يريدون استقرارًا لهذه البلاد.
وقال أسامة فؤاد الجمل لـ"فيتو"، "فى أثناء تصويرِى الاشتباكات بين المصلين والخطيب، "قام عدد من المنتمين إلى الجبهة السلفية بخطف الكاميرا والاعتداء علىَّ بالضرب واتهامِى بإثارة الفتنة، لكن جموع المصلين قاموا بحمايتِى وإخراجِى من المسجد".
وكانت الأحداث نشبت عندما قام الخطيب بانتقاد الكاتب إبراهيم عيسى رئيس تحرير جريدة "التحرير"، وسخر منه على المنبر ووصفه بـ"أبو حمالات".
ووصف الخطيب رافضى الدستور بجهلاء الشريعة، وهم مَن لا يريدون شرع الله، مثل سعد الدين إبراهيم، فرفض المصلون الاستماع إلى الخطيب وثاروا عليه وطالبوه بالنزول من على المنبر وعدم استكمال الخطبة، وحدثت حالة من الهرج داخل المسجد، وقام الصحفى بتقديم بلاغ فى الإمام بقسم شرطة أول المنصورة.
بينما اتهم المصلون الشيخ حازم شومان أحد أقطاب الدعوة السلفية بالمنصورة، بأنه هو الذى أتى بالخطيب إلى المسجد بعد أن تم استبعاد الخطيب السابق، الذى وصفوه بالمتوازن.



Last Update : 2020-03-19 01:13 PM # Release : 0067