رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

رموه وهربوا.. اللبنانيون يلقون نعش في الشارع

لبنانيون يتركون نعشا
لبنانيون يتركون نعشا ويهربون
Advertisements

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي في لبنان مقطع فيديو يظهر إطلاق النار على جنازة مواطن من "آل برغل" في بلدة ببنين العكارية شمالي البلاد.

 

نعش بمنتصف الطريق 

 

واضطر المشيعون إلى ترك النعش وسط الطريق خوفًا من الرصاص، قبل أن يعاودوا حمله.


علامات استفهام عدة طرحها اللبنانيون عن الأسباب التي أدت إلى عدم احترام جنازة ميّت وإطلاق النار عليها.

جريمة ثأر

عن ذلك شرح أحد وجهاء البلدة، الموقف قائلًا إن السبب يعود إلى جريمة ثأرية وقعت في شهر رمضان الماضي، ذهب ضحيتها شابان من عائلة "صوفان والرفاعي" على يد شخص من "آل برغل"، وهذه الجريمة جاءت ردًا عليها.

حين وقعت الجريمة في شهر أبريل الماضي، سارعت عائلة "برغل" إلى استنكارها وتوجهت بأحر التعازي إلى ذوي الضحايا وناشدت الأجهزة الأمنية والقضائية سرعة تقديم الجناة للمحاكمة.

وألقت قوات الأمن القبض على أشخاص عدة لكن القاتل الرئيسي لا يزال فارًا من العدالة، ومن هنا تمّ إطلاق النار على "آل برغل" لمنعهم من دفن المتوفى، ما أدى إلى المشهد غير المألوف الذي أثار ضجة كبيرة في لبنان، وفق المصدر.

وتعرّض شخصان لإصابات طفيفة جراء إطلاق النار، وسارع وجهاء البلدة ورجال الدين إلى تطويق ما حصل وإطفاء نار الفتنة في مهدها.

والأربعاء، نفذت قوة من الجيش حملة مداهمات طالت عددًا من مطلقي النار.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية