رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

مصطفى الفقي: حرمان مصر من مياه النيل غير وارد.. وقضية سد النهضة تتضاءل

سد النهضة
سد النهضة
Advertisements

قال الدكتور مصطفى الفقي المفكر السياسي، إن مصر تسير بالشكل الذي يقتضيه الموقف في ملف سد النهضة.
 

مشرع فاشل

وأضاف خلال لقائه ببرنامج "يحدث في مصر" الذي يقدمه الإعلامي شريف عامر بقناة "إم بي سي مصر": أن سد النهضة لن يحقق ما يتمناه الإثيوبيين ولن يحقق المشروع النجاح المأمول.

افكار اثيوبيا الكيدية

ولفت إلي أن مصر ضد الأفكار الكيدية والمواقف الأحادية في ملف سد النهضة لكنها ليست ضد التنمية لأديس أبابا.
 

أزمة سد النهضة

وتابع:"مصر تتصرف بحجمها في أزمة سد النهضة وليست دولة قابلة للاهتزاز، وهي التي أعطت أهمية وسمعة وقيمة في التاريخ كله لنهر النيل".
 

انتهاء أزمة سد النهضة

وأردف:"سيتضاءل حجم قضية سد النهضة أمام من صنعوها والكيدية التى قاموا بها  في أديس أبابا، وحرمان مصر من مياه نهر النيل غير وارد".

 

موقف بوروندي من أزمة سد النهضة

وقال وزير خارجية بوروندى ألبرت شينجيرو، إن ملف سد النهضة حساس جدا، وأنه يحق لأى دولة أن تحقق التنمية لكن المياه بالنسبة للمصريين مسألة حياة أو موت.

 

حق الحياة

وأكد شينجيرو خلال مؤتمر صحفى مشترك امس مع وزير الخارجية سماح شكرى بمقر وزارة الخارجية فى القاهرة، أن الحق فى الحياة يأتى قبل الحق في التنمية ولذا مسألة سد النهضة يجب أن تحل عبر الحوار بين الدول والاتفاق على اتفاقيات تكون ملزمة قانونا.
 

وركز على أن خيار الحرب ليس خيارا حكيما ولن يقدم شيئا ونحن نؤيد مبادرة رئيس الكونغو، وأي مبادرة موازية لها يمكن ألا تكون مثمرة ويجب علينا العمل وفق الآلية الحالية.


الإستثمار بأمان

وحول الوضع فى بلاده قال الوزير إن بلاده بها المزيد من فرص الاستثمار بعد تخلص البلاد من النزاعات المسلحة وباتت الأمور سانحة للاستثمار بأمان، موجها الدعوة للمستثمرين المصريين للاستثمار فى عدة مجالات، موضحًا أنه تم التباحث حول قضايا السلام والأمن والتنمية فى المنطقة.

مؤتمر صحفى

وعقد الوزيران ‏جلسة مشاورات مصرية بوروندية للتباحث حول أوجه تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين وتنسيق مواقفهما في مختلف القضايا الإقليمية محل الاهتمام المشترك.

لقاء وزير

وإستقبل وزير الخارجية سامح شكرى اليوم ألبرت شينجيرو وزير خارجية بوروندي صباح اليوم بمقر وزارة الخارجية فى القاهرة.

وعلى الجانب الأخر تلقى وزير الخارجية سامح شكري، اليوم  ٦ سبتمبر الجاري، اتصالا هاتفيًا من نظيرته وزيرة خارجية مملكة النرويج "إيني إريكسن سوريد"، حيث تناول الجانبان سُبل دفع وتطوير علاقات التعاون بين مصر والنرويج في العديد من المجالات، فضلًا عن آخر التطورات على الساحتين الإقليمية والدولية.

تباحث

وقال السفير أحمد حافظ، المتحدث الرسمي لوزارة الخارجية إن الاتصال تضمّن التباحُث حول سبل مواصلة الدفع قدمًا بالعلاقات الثنائية بين البلدين، وخاصةً في مجال الاستثمارات النرويجية والمشاركة في المشروعات القومية بمصر. كما اتفقا على مواصلة التشاور من أجل استمرار التنسيق بين الجانبين فيما يخص الملفات الثنائية والموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

تطور المنطقة

وأضاف المتحدث الرسمي لوزارة الخارجية أن الاتصال تطرق أيضًا إلى التطورات الأخيرة في المنطقة، لاسيما على صعيد القضية الفلسطينية، حيث وجهت الوزيرة النرويجية الدعوة إلى الوزير شكري للمشاركة في اجتماع لجنة الاتصال المعنية بتنسيق المساعدات الدولية المقدمة إلى الشعب الفلسطيني  (AHLC)، والذي من المقرر عقده بنيويورك على هامش الاجتماعات المقبلة للجمعية العامة للأمم المتحدة، وذلك دعمًا للشعب الفلسطيني وفي إطار جهود تقديم المساعدات والدعم التنموي لسائر أنحاء الأراضي الفلسطينية، خاصةً مع الدور الهام الذي تضطلع به النرويج في إطار عمل لجنة الـAHLC.
 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية