الإثنين 1 يونيو 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

شعبة مواد البناء تطالب أصحاب مصانع الحديد بخفض الأسعار

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

طالب أحمد الزينى رئيس الشعبة العامة لمواد البناء باتحاد الغرف التجارية أصحاب مصانع الحديد بخفض الاسعار في السوق المصرى بعد انخفاض اسعار البيليت عالميا وخفض أسعار الطاقه أيضا. 



وقال الزيني، إن  الإقبال على شراء الحديد والأسمنت متوقف حاليا بسبب فيروس كورونا والذي اصاب قطاع مواد البناء بالركود وأدى إلى انخفاض المبيعات وبالتالى من المفترض أن تنخفض الاسعار. 

وأوضح رئيس الشعبه أن الوقت الحالي يشهد ركود في كل القطاعات والشركات العقارية توقفت وخفضت عدد العماله مؤكدا أن القطاع سيعود بعد انتهاء ازمه كورونا. 

 

رجال الأعمال.. فوائد خريطة مصر الاستثمارية

وتابع قائلا "هذا وضع طبيعي في ظل الظروف الاقتصادية التي يمر بها العالم بسبب فيروس كورونا المستجد مؤكدا أن جميع القطاعات مرحبا تأثرت بالسلب وننتظر ما تسفر عنه الايام المقبله. 

واتخذت الحكومة قرارات  والبنك المركزى الأيام الأخيرة المتعلقة بجدولة الديون والضرائب والأقساط وعمليات التأجيل لحين الانتهاء من فيروس كورونا خففت العبء عن كاهل قطاع مواد البناء.

وأوضح “الزينى”، أن أسعار الحديد ستواصل انخفاضها فى السوق المصرى خلال تلك الأيام بسبب فيروس كورونا وانعدام المبيعات بشكل أو بآخر.

وأشار إلى أن أسعار حديد التسليح شهدت تراجعًا بنسبة 4 % خلال شهر مارس ، مقارنة بشهر فبراير من العام الحالي 2020، موضحًا أن متوسط أسعار الحديد سجلت حوالي 9600 جنيه، خلال الشهر الحالي، شاملة الضرائب بخلاف قيمة التوصيل.

ورصد التقرير الصادر عن الإدارة المركزية لوزارة الإسكان أن هناك تراجعًا في أسعار الحديد، خلال الفترة من مارس من العام الحالي، مقارنة بالشهر المقابل من العام الماضي، بنسبة 17٪ تقريبًا.

Last Update : 2020-05-23 12:22 PM # Release : 0067