الأربعاء 27 مايو 2020
رئيس التحرير
عصام كامل
هدية كورونا لمصر.. 8 مليارات دولار سنويا

هدية كورونا لمصر.. 8 مليارات دولار سنويا

فرصة ذهبية أتاحها فيروس كورونا لمصر، يمكنها أن تدفع مصر لقفزة اقتصادية كبيرة، وتضمن لها إيرادات سنوية تفوق إيرادات قناة السويس، وتقترب من 8 مليارات دولار سنويا.



فبالرغم من حالة الخوف التى تنتاب البشرية عامة والمصريين خاصة خوفا من فيروس كورونا، إلا أن مصر عليها أن تسارع خلال الفترة الحالية لاستغلال الحالة التى انتابت ايطاليا، لتحل مصر محل إيطاليا وهولندا فى إعادة تصدير الحاصلات الزراعية والخضراوات إلى أوروبا.

اقرأ أيضا:

كورونا والحرب العالمية الثالثة

فخلال السنوات الماضية كانت إيطاليا وهولندا تعتمد وبقوة على فكرة استيراد الخضراوات والفواكه من مصر وعدد من الدول وتقوم بإعادة التغليف والتعبئة على أرضها وتعيد تصديرها إلى كافة دول أوروبا.

ونجحت إيطاليا وهولندا فى تحقيق نهضة اقتصادية كبيرة من وراء إعادة تصدير الخضراوات، والتى تعرضت خلال الفترة الأخيرة لأزمة أدت لحدوث ندرة فى هذة المواد بالأسواق الأوروبية.

اقرأ أيضا:

عائد من "كورونا" بالمنوفية يروى تفاصيل رحلة العزل المميتة

 

فى الوقت نفسه كانت مصر تصدر لأوروبا صادرات بنحو 2 مليار دولار تصل معظمها لهولندا وإيطاليا، وخلال الفترة الحالية يمكن لمصر أن تحل محل إيطاليا فى استخدام تكنولوجيا متقدمة فى الفحص والتعبئة للخضراوات والفواكه، وإعادة تصديرها لأوروبا بالكامل. 

الأمر الذى يتيح لمصر تحقيق إيرادات وأرباح تزيد عن 8 مليارات دولار سنويا، وهو ما يزيد عن إيرادات قناة السويس نفسها. وتمتلك مصر البنية التحتية لمشروعات التعبئة والتغليف والتصدير فى هذا المجال والتى تمكنها من احتلال مرتبة متقدمة.

Last Update : 2020-05-23 12:22 PM # Release : 0067