الخميس 28 مايو 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

عمليات الولادة لحاملات فيروس كورونا.. الدراسات تؤكد: احتمالية إصابتهن ضعيفة.. سيدة تنجب طفلا معافى بالأردن.. ووفاة أم في إسبانيا

أرشيفية
أرشيفية

رغم أن معظم الدراسات والأبحاث التي أجريت حول فيروس كورونا غير موثقة، إلا أن معظمها أجمعت على أن النساء الحوامل والرضع أقل عرضة للإصابة بالفيروس، ومن المحتمل أن تتضمن إصابتهم بأي عدوى ذات أعراض خفيفة، فيما كانت للأحداث الواقعية رأي مختلف في مدى نجاح عمليات الولادة للسيدات اللاتي يحملن فيروس كورونا المستجد.



 

أطفال معافاة

من بعض هذه العمليات ما نجح منها وخرج المولود سليم، فقد استطاع فريق طبي أردني النجاح في إتمام عملية ولادة قيصرية لسيدة مصابة بفيروس كورونا المستجد عمرها 30 سنة، بعد سلسلة من الإجراءات الوقائية الشديدة والمعقدة، لحماية الطفلة وأنفسهم من العدوى والحفاظ على سلامة الأم.

ونجحت العملية في زمن قياسي أقل من 20 دقيقة، وخرجت الأم بصحة جيدة ودون مضاعفات، وولدت الطفلة جومانا سليمة، ولم تصب بالفيروس التاجي الجديد هي أو أي من أفراد الطاقم الطبي.

 

وفي واقعة أخرى، أنجبت أم إيطالية مصابة بفيروس كورونا الجديد "كوفيد- 19"، طفلاً معافى من الفيروس، في مستشفى بالعاصمة الإيطالية روما.

وولد الطفل في مستشفى "جيميللي" بعملية قيصرية أجريت لوالدته المصابة بالفيروس التاجي، وهو بصحة جيدة للغاية، ووزنه 3 كيلوجرامات و300 جرام، وأجريت للمولود مسحة أنفية بلعومية أولى فور ولادته، والتي أظهرت سلبية إصابته بالمرض، وسيتم تكرار عملية المسح الأنفي البلعومي مرة أخرى، بحسب البروتوكول الطبي المتبع، والذي يجرى بعد 5 أيام من الولادة.

أطفال مصابة

وعلى النقيض، وضعت سيدة بريطانية مصابة بفيروس كورونا مولودا مصابا بالمرض، وجار محاولة اكتشاف كيفية انتقال الفيروس للرضيع، وفقا لما نشرته صحيفة الجارديان.

ويعد المولود الجديد أصغر ضحية في العالم تتأكد إصابته بالمرض، وتم إجراء التحليل بعد وقت قصير من ولادة الطفل، أما الأم التي كانت تتلقى العلاج منذ أيام في المستشفى، حيث تشير التقارير الطبية إلى أن حالة الأم أسوأ من حالة المولود الجديد.

 

وفي إيران، أفادت شبكة "روسيا اليوم" الإخبارية، بأن طفلا ولد مصابا بفيروس كورونا في مدينة مشهد شمال شرقي إيران، من أم تحتمل إصابتها بالفيروس، تعرض الطفل للاختناق أثناء الولادة تبين فيما بعد أنه مصاب بفيروس كورونا.

وقال علي فرهت عضو اللجنة العلمية في لجنة الأطفال الرضع بالجامعة: إن الجنين تعرض للاختناق أثناء الولادة، وأن الأطباء تمکنوا من إعادته للحياة بعد عملية الإنعاش، ووضعه في غرفة العناية المركزة الخاصة بالأطفال الرضع في مستشفى الإمام الرضا في المدينة، نظرا لأنه كان يعاني من مشكلة في التنفس.

وأضاف فرهت أن تنفس الرضيع تحسن بعد مضي 24 ساعة، لكن نظرا لأن أم الرضيع كانت تظهر عليها أعراض الإصابة بفيروس كورونا؛ أخذت التحاليل من الرضيع وتبين فيما بعد أنه مصاب بفيروس كوفيد-19.

 

وفاة الأم

وخلال بعض عمليات الولادة توفيت الأم، بينما ذكرت تقارير إعلامية إسبانية وفاة امرأة حامل تبلغ من العمر 37 عامًا في مستشفى تيريزا هيريرا في إسبانيا، أثناء ولادتها بعد نصف ساعة من وفاة طفلها.   

وكانت في الحجر الصحي في المنزل، تعانى من أعراض حمى شديدة وذهبت إلى المستشفى فقط عندما بدأت انقباضات الولادة في الحدوث، وعلى الفور قرر الأطباء إجراء عملية قيصرية عاجلة. 

Last Update : 2020-05-23 12:22 PM # Release : 0067