الخميس 4 يونيو 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

وزير الري يكشف كواليس جديدة في انسحاب إثيوبيا من اتفاق سد النهضة

سد النهضة
سد النهضة

كشف الدكتور محمد عبد العاطي، وزير الري والموارد المائية، السبب وراء انسحاب إثيوبيا من الاتفاق النهائي لسد النهضة، موضحًا أن المشكلات الداخلية التي تعاني منها أديس أبابا دفعتها لاختلاق الأزمة كمحاولة للتغطية وعدم إثارة الشعب ضد الحكومة، لافتًا إلى أن البنك الدولي والولايات المتحدة كانا شاهدين على التلاعب الإثيوبي.



 

وتابع خلال حديثه لبرنامج “مساء دي إم سي”، المذاع على قناة “دي إم سي”، تقديم إيمان الحصري: ”الحكومة الإثيوبية بتقول للشعب إنها هتنقذهم من الفقر من خلال سد النهضة، وهما كل الكهرباء بيبعوها، وإزاي هيفيدوا المواطن الإثيوبي، والبعض قال إن إثيوبيا تنفق أموال ضخمة على السد في حين أنها ممكن تحقق المطلوب بتكلفة أقل ولكنها لم تفعل ذلك".  

وشدد على أن إثيوبيا تعرقل الوصول لاتفاق حول سد النهضة على مدار سنين منذ عام 2011، معقبًا: "أديس أبابا بتقول أنا ليه أعمل اتفاق يقيدني وممكن أعمل اللي في مزاجي، وهي مش أول مرة، قبل ذلك عملت 3 سدود مع كينيا وضرتها دون أن يتم الاتفاق بينهما بشكل مسبق".  

سد النهضة يتصدر مباحثات السيسي مع قادة ألمانيا وكينيا والسودان  

واستطرد: ”هناك نوع من الخوف من جانب إثيوبيا أن يتم الوصول لاتفاق، وكانوا يلجؤون إلى الكلام اللطيف دون التوقيع عليه، والالتزام به، مضيفًا: ”هما أخدوا ببعض النصائح في تعديل السد والتي أخرتهم بعض الوقت في البناء، ولكنهم لم يعطونا الصورة النهائية لما تم”.        

ولفت إلى أن أثيوبيا تحاول أن تصدر مصر في أزماتها ومشكلاتها الداخلية وإيهام الشعب الإثيوبي بأننا نعرقل نهضتهم وهذا بالطبع غير صحيح.  

Last Update : 2020-05-23 12:22 PM # Release : 0067