الإثنين 1 يونيو 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

سعيد حساسين: إيقاف صلاة الجماعة بالمساجد خطوة جيدة لمواجهة كورونا 

سعيد حساسين
سعيد حساسين

قال الدكتور سعيد حساسين عضو مجلس النواب ورئيس الهيئة البرلمانية لحزب السلام الديمقراطى إن قرار كل من شيخ الأزهر الشريف بإيقاف صلاة الجماعة بالجامع الأزهر لمدة أسبوعين،  ووزير الأوقاف بإيقاف صلاة الجماعة بجميع المساجد والزوايا لمدة أسبوعين، خطوة جيدة ومطلوبة في إطار خطوات الدولة لمواجهة انتشار فيروس كورونا. 



 

وأوضح حساسين، أن قرار إيقاف صلاة الجماعة في المساجد لمدة موقتة، جاء بناءً على ما تقتضيه المصلحة الشرعية والوطنية من ضرورة الحفاظ على النفس كونها من أهم المقاصد الضرورية التي ينبغي الحفاظ عليها، وبناء على الرأي العلمي لوزارة الصحة المصرية ومنظمة الصحة العالمية وسائر المنظمات الصحية بمختلف دول العالم التي تؤكد الخطورة الشديدة للتجمعات في نقل فيروس كورونا المستجد (covid -19) وما يشكله ذلك من خطورة داهمة على حياة البشر.

 

وأشار إلى أن منظمة الصحة العالمية وصفته بوباء العصر نظرا لانتشاره السريع وعدم وجود علاج له، ما أدى إلى حصد الآلاف من الأرواح وووقوع إصابات عديدة تتزايد كل يوم.  

 

وأكد عضو مجلس النواب، أن الهدف من قرارات إيقاف صلاة الجماعة بالمساجد لمدة أسبوعين، ومن قبلها تعطيل الدراسة لمدة أسبوعين، وتخفيض العمالة في المصالح الحكومية وتحديد فترات عمل للمطاعم والكافيهات، وغلق الأندية وتعليق الفعاليات والأنشطة التي تشهد تجمعات، تهدف الى الحد من أي تجمعات قد تؤدى الى انتشار العدوى بذلك الفيروس، في إطار خطة الدولة لاتخاذ إجراءات احترازية للوقاية منه.  

 

ودعا حساسين، المواطنين إلى الالتزام بهذه القرارات والإجراءات الاحترازية، نظرا لأنها الحل الوحيد أمامنا للوقاية من ذلك الفيروس الذى يهدد الجميع.

Last Update : 2020-05-23 12:22 PM # Release : 0067