الأحد 31 مايو 2020
رئيس التحرير
عصام كامل
مرض كورونا

نشر وحدات من الجيش بالمدن التونسية مع بداية حظر التجوال

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

بدأت وحدات من الجيش والأمن في القيام بدوريات مشتركة لمراقبة تطبيق حظر التجوال، الذي بدأ سريانه مساء أمس الأربعاء.



 

وتهدف الحكومة من وراء القرار إلى تفادي تفشي فيروس كورونا المستجد "كوفيد - 19".

 

اقرأ أيضا: 

تونس تغلق الحدود الجوية والبرية ومنع كافة التجمعات 

 

وخلت شوارع العاصمة مساء أمس من المارة وعربات السير وأغلقت المحلات والمقاهي والمطاعم أبوابها قبل الساعة السادسة فيما بدأت دوريات الشرطة والجيش عمليات تمشيط ومراقبة في الشوارع الرئيسية وفي باقي المدن. 

 

وطالب رئيس الحكومة الياس الفخفاخ بتطبيق صارم لحظر التجوال الليلي لاحتواء انتشار فيروس كورونا والإبقاء على خسائر محدودة قدر الإمكان. 

 

كما ناشد الفخفاخ في بيان حكومي "المواطنين إلى التحلي بروح المسئولية ومعاضدة مجهودات الدولة في مكافحة انتشار وباء كورونا والالتزام بالقانون واتباع التدابير الوقائية المطلوبة". 

 

وبلغ عدد المصابين بالفيروس حتى اليوم 29 فيما أخضعت السلطات الطبية نحو ستة آلاف مواطن أغلبهم من العائدين من الخارج للحجر الصحي الذاتي. 

 

ويضاف قرار حظر التجوال إلى سلسلة من القرارات التي أعلنتها الحكومة للوقاية من انتشار الفيروس، الذي قضى على الآلاف في دول أوروبية على مقربة من تونس، ومن بينها الحد من التجمعات وغلق الحدود بالكامل وفرض الحجر الصحي الذاتي على الوافدين على البلاد والتقليص من ساعات العمل في المؤسسات. 

 

وتخضع تونس فعليا لحالة الطوارئ منذ التفجير الإرهابي الذي استهدف حافلة للأمن الرئاسي في نوفمبر عام 2015 ويجري التمديد فيها بشكل مستمر.

 

ويتيح قانون الطوارئ للسلطات منع التجمع وإلغاء التظاهرات. 

Last Update : 2020-05-23 12:22 PM # Release : 0067