الإثنين 17 فبراير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

بلاغات ضد شركة "ريهانا" للملابس.. تعرف على السبب

ريهانا
ريهانا

بعد أن فشلت مطربة البوب العالمية ريهانا في الوفاء بوعدها بتقديم أغان جديدة في عام 2019، يبدو أن تركيزها قد تحول بالفعل من الموسيقى إلى إمبراطوريتها للأزياء ومستحضرات التجميل المزدهرة.



ومؤخرا تلقت لجنة التجارة الفيدرالية ومكتب المدعي العام في مقاطعة سانتا كروز، مجموعة من البلاغات، التي تتهم شركة ريهانا للملابس الداخلية "سافاج إكس فينتي " أو "Savage x Fenty"، بممارسة أساليب التسويق المخادع، بعدما تقدم العديد من العملاء بالشكاوى.

ريهانا تدخل علاقة جديدة بعد أسبوع من انفصالها عن السعودي حسن جميل

وادعت منظمة تعمل في مجال حماية المستهلك أن شركة ريهانا، انتهكت قانون استعادة ثقة المتسوقين عبر الإنترنت، بعد ترويجها لخصومات مضللة، بأسعار منتجات غير حقيقية.

تم تقديم الشكاوى بعد تلقي المنظمة تقارير من عملاء "سافاج إكس فينتي" الذين قالوا إنهم اشتروا ملابس من موقع الشركة على الإنترنت وتسجيلهم عن غير قصد لعضوية تكلف 49.95 دولارا شهريا.

 

وتقول الشكوى: "إنها تروج بشكل مضلل لخصومات وأسعار المنتجات التي لا تتوفر إلا للمستهلكين الملتزمين ببرنامج عضوية الشركة، دون الكشف الواضح عن هذه الحقيقة في مواد التسويق الخاصة بها".

وقالت شانا مويلر، المتحدثة باسم "منظمة حماية المستهلك TINA، بحسب تقرير "اندبندنت": على الرغم من أن الشركة عرضت منتج حمالة صدر وملابس داخلية مقابل 25 دولارا، فإن "الإعلان نفسه لم يفصح عن الأشياء التي قمت بشرائها".

وفقا لشكاوى العملاء المقدمة، قام العديد منهم بالتسجيل بشكل تدريجي للحصول على العضوية عند شراء ملابس من الموقع، حيث يتضمن موقع شركة ريهانا تلقائيا اشتراكا في العضوية عند تسجيل الخروج.

فيما قالت متحدثة باسم شركة المغنية السمراء، إن الشركة تعتقد أنها تمتثل لقوانين حماية المستهلك، ولم تتلق أي استفسارات من الأجهزة المعنية بشأن الترويج لعمليات احتيال على العملاء.

من ناحية أخرى، كانت ريهانا قد أعلنت مؤخرا انفصالها عن الملياردير السعودي حسن جميل، بعد ارتباط تخطى 3 أعوام، منذ اكتشاف علاقتهما لأول مرة في عام 2017.

Last Update : 2020-02-11 04:07 PM # Release : 0053