الجمعة 28 فبراير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

"صدى البلد": التحقيق في مضمون حلقة السبت من برنامج مصطفى بكري

مصطفى بكري
مصطفى بكري

أكدت شبكة قنوات «صدى البلد» تقديرها للجهود المبذولة من الهيئة الوطنية للإعلام لتطوير التليفزيون المصري والتي تصب فى صالح الجميع، وتمثل إضافة لجميع العاملين فى مجال الإعلام.



وقال في بيان لها اليوم: إن منظومة الإعلام القومي والخاص ومنها «صدى البلد» تهدف لدعم الوطن ومواجهة الأعداء الذين يتربصون بالدولة المصرية ويحاولون بشتى الطرق إسقاط مؤسساتها الوطنية.

وأشارت إدارة شبكة قنوات «صدى البلد» إلى أنه فور علمها بما ورد فى بيان الهيئة الوطنية للإعلام، والصادر يوم السبت 25 يناير حول ما تضمنه برنامج «حقائق وأسرار» الذي يقدمه الإعلامي «مصطفى بكري» تم فتح تحقيق فى القناة حول الواقعة للتأكد من مدى صحة ما تناوله البرنامج حول التطوير فى التليفزيون المصري، وعما إذا كان قد استند البرنامج لمعلومات أم مجرد أقوال لا ترقى لمستوى تناولها على الشاشة، خاصة أن برامج الهواء يصعب التحكم فيها وتقع مسئوليتها على مقدم البرنامج.

وأوضحت شبكة قنوات «صدى البلد» أنه في حالة ثبوت وجود تقصير أو عدم مراعاة الدقة فيما أذيع فى برنامج «حقائق وأسرار» حلقة 24 يناير الجاري سيتم اتخاذ الإجراءات الكاملة حرصًا على مكانة الشبكة ومصداقيتها لدى جموع مشاهديها في مصر والوطن العربي.

وأكدت «صدى البلد» أنها لا تحتاج لإثبات وطنيتها فتاريخها معروف، ويشهد به الجميع منذ بثها الأول قبل حوالي 10 سنوات، وأنه طيلة تلك السنوات وحتى الآن فإن استراتيجية ونهج القناة تنبع من دافع وطني لمواجهة كل من يحاول المساس بأمن مصر وسلامتها وجيشها وشرطتها.. وأنه التزاما بمصداقية القناة وحفاظا على الثوابت الوطنية ودعم الدولة ومؤسساتها فإن الإدارة قامت على الفور بفتح تحقيق للوصول للحقيقة.

كان نقيب الإعلاميين الدكتور طارق سعدة قد دعا مجلس الإدارة إلى اجتماع عاجل بشأن التجاوزات المهنية التي صدرت من مصطفي بكري ببرنامجه "حقائق وأسرار" المذاع على شاشة صدى البلد.

وأضاف نقيب الإعلاميين أنه وفقا لقانون النقابة ٩٣ - ٢٠١٦ فإن بكري سيعرض نفسه لعقوبات قاسية تصل إلى درجة منعه من الظهور لعدم تقنين أوضاعه، ومخالفته لميثاق الشرف الإعلامي ومدونة السلوك المهني، هو ومن يعملون معه بالبرنامج من المعدين، والمراسلين، والمخرجين، والمحررين.

وأهاب سعدة بالإعلاميين ومقدمي البرامج مراعاة الدقة وتوخي الحذر في تناول وبث المعلومات والأخبار لأن أي انحراف عن المهنية يعطي الفرصة للإعلام المُعادي والجماعات الإرهابية بتشويه ونشر الأكاذيب عن الدولة.

ودعا سعدة القائمين على قناة "صدى البلد" ضرورة مراجعة المواد والأخبار المذاعة عبر شاشتهم، خاصة وأن واقعة بكري لم تكن السابقة الأولى في حق القناة.

وأبلغ سعدة مجلس إدارة نقابة الإعلاميين أن يكون الاجتماع بعد غد الثلاثاء الساعة الخامسة عصرا بمقر النقابة بجاردن سيتي.

وكانت الهيئة الوطنية للإعلام تقدمت بشكوى رسمية إلى نقابة الإعلاميين ضد مصطفى بكري لإذاعته لأخبار غير حقيقية يدعي فيها أن الوطنية للإعلام تنازلت عن تردُد الفضائية المصرية لصالح الشركة التي تتولى تطوير البرامج.

وأكدت الهيئة أن هذه تُعتبر أخبارا غير حقيقة ترتقي إلى مستوى نشر الشائعات، بالإضافة إلى ما تم رصده من تجاوزات تدُل على عدم المهنية من خلال المرصد الإعلامي الخاص بالنقابة.

Last Update : 2020-02-27 12:36 PM # Release : 0063