الأربعاء 19 فبراير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

قائد الصواريخ الروسية: نظام الدفاع يضمن صد الهجمات "البالستية عابرة القارات"

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أعلن قائد قوات الدفاع الصاروخي الروسية سيرجي جرابتشوك أن نظام الدفاع الصاروخي لحامية موسكو يضمن بالكامل صد هجمات أي صواريخ بالستية، أن كانت عابرة للقارات أو متوسطة المدى.



وقال جرابتشوك لصحيفة "النجم الأحمر" لسان حال وزارة الدفاع الروسية، اليوم الأربعاء: "إن وحدات الدفاع الصاروخي مزودة بنظام دفاع صاروخي استراتيجي يمكنه ضمان اعتراض عدة عشرات من الرؤوس الحربية من الأنواع الراهنة والمستقبلية من الصواريخ البالستية العابرة للقارات والمتوسطة، حتى ولو كانت هذه الصواريخ مزودة بوسائل تخطي نظم الدفاع المضاد للصواريخ".

وأضاف المسؤول العسكري الروسي: "إن منظومة الدفاع عن أجواء موسكو صممت خصيصا لحماية العاصمة وبمعايير خاصة تميزها عن جميع منظومات الدفاع الجوي في باقي أنحاء روسيا، حيث إنها قادرة على صد هجمات الصواريخ من أي اتجاه بفضل نظام الإنذار المبكر من الهجمات الصاروخية المنتشر في الفضاء"، مؤكدا أن نظام الدفاع الصاروخي الحالي في موسكو يتوافق مع كل الظروف والشروط المعاصرة وأن سرعة صواريخ الدفاع المضاد للصواريخ تزيد على 3 كم في الثانية”.

العثور على منصة صواريخ استخدمت في استهداف سفارة أمريكا لدي العراق

وأشار جرابتشوك إلى أن صواريخ الدفاع المضاد للصواريخ موزعة على منصات إطلاق قتالية في أنفاق منتشرة حول العاصمة موسكو، وتخضع حاليا لعمليات تحديث كبيرة دون انقطاع مناوباتها للحظة. يُذكر أنه تم إنشاء نظام الدفاع الصاروخي عن موسكو في إطار معاهدة الدفاع المضاد للصواريخ بين الاتحاد السوفيتي والولايات المتحدة لعام 1972. ويشمل هذا النظام مركز قيادة حاسوبيا ومحطة رادار من طراز "دون -2 ن" ومواقع إطلاق بمنصات تحت أرضية لإطلاق الصواريخ الاعتراضية، ومنظومة موحدة ومغلقة لنقل البيانات والاتصالات.

Last Update : 2020-02-19 11:19 AM # Release : 0058