الإثنين 25 مايو 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

محمد صلاح: أريد التتويج بلقب "البريميرليج".. والعلاقة الجيدة بين كلوب واللاعبين سر نجاح ليفربول

محمد صلاح
محمد صلاح

أعرب النجم المصري محمد صلاح، عن رغبته في التتويج مع ناديه ليفربول بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم "البريميرليج" هذا الموسم، مشيرا إلى أن روح الفريق تعد عاملا كبيرا في تحقيق نجاحات "الريدز".



وقال صلاح في مقابلة أجرتها معه شبكة "سكاي سبورتس" اليوم الجمعة: "أريد تحقيق لقب البريميرليج.. ولا أدري كيف نفعل ذلك خلال المباريات الـ17 المتبقية، لكني فقط أريد البطولة، فهذا أهم شيء"، مشيرا إلى أنه بغض النظر عن صعوبة بعض المواجهات مثل لقاء توتنهام بالجولة السابقة إلا أن تحقيق الانتصار حتى ولو بعامل الخبرة هو ما يسعده.

وأضاف مهاجم الريدز "بالنسبة لي، يبدأ كل شيء من غرفة الملابس.. العلاقات التي تربط الجميع بإمكانها صناعة فارق هائل على أرض الملعب.. ونمتلك علاقات رائعة جميعا مع بعضنا وأعتقد بأن ذلك يساعد في المباريات والتدريبات ويخلق أجواء جيدة".

وأوضح نجم منتخب مصر ونادي ليفربول قائلا: "أن المدير الفني الألماني يورجن كلوب يعلم كيف يعاملنا جميعا.. وأرى أنه ساعد كل اللاعبين بالفريق وطور كل واحد منا كلاعب، ولديه علاقات جيدة معنا جميعا".

وحول مواجهة مانشستر يونايتد بعد غد الأحد على ملعب "الأنفيلد"، أشار صلاح إلى أن مشجعي ليفربول يريدون تحقيق الفوز بشدة، مضيفا "أعتقد بأن مانشستر يونايتد يتعامل بطريقة لعب مختلفة معي عن بعض اللاعبين الآخرين.. فهم يدافعون أمامي بأسلوب مختلف ويشكل هذا تحديا، لكني سعيد بشأن ذلك، فطالما يحقق الفريق الفوز، أكون دائما سعيدا".

وبخصوص أسلوب لعبه، لفت صلاح إلى أنه لعب كجناح بالعام الأول له مع ليفربول وأن ذلك مثل تحديا له في العام الثاني؛ نظرا لأن الفرق الأخرى أصبحت تواجهه دائما باثنين من المدافعين؛ مما اضطره إلى تغيير مركزه واللعب بالعمق أكثر وأحيانا يتولى مهمة رأس الحربة وهو ما أدى فيه بشكل جيد.

وكشف أنه يدرس المنافس في كل مباراة قبل خوضها، مضيفا "أحاول إيجاد الطريقة المناسبة للتسجيل أمام المنافسين وأعتقد بأن الأمر يسير بنجاح لأنني أحرز الكثير من الأهداف للفريق وأرى بأنني أتحسن كثيرا بل إن هناك مجالا كبيرا للتحسن".

واعتبر صلاح، الذي يعد أكثر لاعبي ليفربول خلقا للفرص وصناعة للتمريرات الحاسمة منذ وصوله موسم (2017 - 2018) بواقع 23 تمريرة، أن "الذكاء" بين وبين زميليه البرازيلي روبرتو فيرمينو والسنغالي ساديو ماني هو ما يتطلبه قرار الذهاب والتوجه لمرمى الخصم بغرض التسجيل أو تفضيل تقديم التمريرة الحاسمة التي يرى أنه بدونها لا يمكن الفوز بالمباريات.  

Last Update : 2020-05-23 12:22 PM # Release : 0067