الخميس 28 مايو 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

لإقامة المسلة والكباش الأربعة.. تفاصيل إنشاء قاعدة خرسانية وتطوير ميدان التحرير| صور

صب خرسانة قاعدة مسلة ميدان التحرير
صب خرسانة قاعدة مسلة ميدان التحرير

تتم على قدم وساق أعمال تطوير ميدان التحرير وتزيينه بمسلة الملك رمسيس الثانى، التى يتم ترميمها بطول 19 مترا، إضافة لأعمال الرصف، والإنارة، وتنسيق الموقع العام، وتم تقسيم العمل بالميدان إلى 6 مناطق هى صينية الميدان وعمر مكرم والمتحف والمجمع ووزارة الخارجية القديمة وجراج التحرير حيث تم إزالة سارى العلم الضخم الذى كان موجودًا فى قلب الميدان وإزالة الزراعات بالكامل والوصول بالحفر إلى منسوب محطة مترو السادات من أجل إنشاء القاعدة التى توضع عليها المسلة "وزن 600 طن". 



هذا إلى جانب العمل فى تنفيذ 9 كمرات بطول 16متر وارتفاع 2.30 وعمل مشايات مكونة من بلاطات خرسانية وعلى جانبيها خرسانة ملونة وزراعة نخيل وعمل أماكن للجلوس عبارة عن بلوكات خرسانية وبعض المقاعد الرخامية تم تنفيذها بإدارة الخرسانة الجاهزة إضافة إلى عمل نظام إضاءة أرضية وأحواض بها شجيرات زيتون وتركيب أجهزة إضاءة بها لإضفاء شكل جمالى ينسجم مع الطابع الفرعونى وأعمال التطوير بالميدان. 

وبدأت شركة مصر للصوت والضوء التابعة للشركة القابضة للسياحة والفنادق التابعة لوزارة قطاع الأعمال العام، فى تنفيذ مشروع إنارة ميدان التحرير ضمن خطة تطويره التى تتعاون فى تنفيذها عدد من الجهات الحكومية. 

يأتى هذا فى إطار توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى بتطوير القاهرة الخديوية، وتوجيه رئيس الوزراء بوضع تصور لتطوير وإحياء ميدان التحرير، الذى يعد أشهر الميادين فى مصر ليظهر فى أبهى صورة ليكون مزارا ضمن المزارات الأثرية والسياحية. 

وقامت الشركة – وفق تكليف من مجلس الوزراء – بالبدء فى أعمال المرحلة الأولى من مشروع إنارة الميدان بتوريد وتركيب وحدات الإضاءة الخارجية الخاصة بالمتحف المصرى بالتحرير والحديقة الخاصة به، وكذلك وحدات الإضاءة الخاصة بالميدان والمسلة. 

ومن المقرر أن تتضمن المرحلة الثانية توريد وتركيب وحدات الإضاءة الجمالية لواجهات العقارات المطلة على ميدان التحرير، ويتم تمويل مشروع الإنارة من خلال هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة. 

وكان الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء تفقد أعمال تطوير ميدان التحرير يرافقه وزراء السياحة والآثار، والتنمية المحلية، والإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، ومحافظ القاهرة. 

وخلال الجولة استمع رئيس الوزراء إلى موقف أعمال التطوير التى تنفذها شركة المقاولون العرب وقال: أن ميدان التحرير هو أحد أشهر الميادين فى مصر، بل وفى العالم، والحكومة مهتمة بإظهاره فى أبهى صورة، ليكون مزارًا، ضمن المزارات الأثرية والسياحية فى المنطقة. 

ووجّه رئيس الوزراء بوضع برنامج زمنى محدد لإتمام أعمال التطوير للميدان وإعادة رونقه وإبرازه على نحو حضارى، بما يشمل رفع كفاءة الميدان المخطط تزيينه بمسلة فرعونية وعدد من تماثيل الكباش.

Last Update : 2020-05-23 12:22 PM # Release : 0067