الإثنين 24 فبراير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

منتصر عمران يكتب: إعلام الإخوان وسياسة الكذب وطمس الحقائق

منتصر عمران
منتصر عمران

 والله، أعجب، كل العجب، من إعلام الإخوان عبر قنواته الفضائية التي تبث من خارج الوطن.. هذا الإعلام الذي كان يهاجم في الآونة الأخيرة، اتفاقية تصدير الغاز الاسرائيلي لمصر من أجل إسالته وإعادة تصديره لأوروبا من خلال المعامل العملاقة التي تم إنشاؤها في مدينة دمياط.



كان هذا الإعلام المخادع يطمس الحقيقة في أمر مرور الغاز الصهيوني عبر الأراضي المصرية، ويريد أن يوهم الشعب أن النظام كاذب وخدعهم في أمر الاكتفاء الذاتي  من الغاز الطبيعي، وأن مصر ها هي تستورد الغاز من الصهاينة لسد العجز في الإنتاج المحلي!!

وزير البترول: مصر عادت بقوة لتصدير الغاز.. طرح أول مزايدة عالمية في البحر الأحمر.. وتوصيل الغاز إلى 1.250 مليون شقة

وكعادة إعلام الإخوان في الكذب يعلمون الحقيقة، ويعلمون أيضا انهم هم الكاذبون وهم الذين يخدعون الشعب وقتها لأنهم يعلمون أن الغاز القادم من الصهاينة ليس للاستخدام المحلي، ولكنه مشروع استثماري عملاق يعود بالنفع والعملة الصعبة على الوطن.. ولكن ماذا نفعل في أقوام يكذبون من أجل النفخ في الفتن وعدم الاستقرار من أجل المصلحة الذاتية للتنظيم المستبد، حتى ولو حساب المصلحة العليا للبلاد؟!

واليوم، وبعد أن ألغت إسرائيل الاتفاقية مع مصر، خرج علينا الإعلام الإخواني، وهاجم أيضا النظام المصري، ويحمله المسئولية كاملة في إلغاء إسرائيل الاتفاقية!! هذه الاتفاقية التي كانوا منذ أيام يهاجمونها!! ماذا أقول بعد هذا الكذب والخداع من أجل تحقيق مصلحة ذاتية لا تراعي أدب الخلاف ولا مراعاة القيم؟!

فهل بعد هذا التضارب الواضح في المواقف يبقى لهؤلاء ذرة من كرامة في أن يستمروا في الإعلام أو حتى في محاولة العودة للمشهد السياسي المصري، أو حتى يكون لهم رأي يطالبون باستماع الشعب له؟!

والله، لو كان عندهم عقل، قبل أن يكون عندهم فكر، لانزووا جانبا، ولأعلنوا بكل  وضوح اعتزالهم العمل السياسي والإعلام برمته!!

Last Update : 2020-02-24 10:22 AM # Release : 0061