الأحد 16 فبراير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

معنى الإلحاح في الدعاء وحكمة..؟ لجنة الفتوى تجيب

أرشيفية
أرشيفية

حثت الشريعة الإسلامية أتباعها على الإكثار من الدعاء والتضرع للمولى عز وجل، وذلك امتثالأ لقوله تعالى " وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ"، ويتساءل البعض عن معنى الإلحاح في الدعاء وحكمة.



وفي هذا الإطار أوضحت لجنة الفتوي بمجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف، أن المقصود من الإلحاح في الدعاء تكراره، وهو أمر طيب ومشروع، مشيرًة إلي أنه قد ثبت ذلك من فعل النبي -صلى الله عليه وسلم-، فعن ابن مسعود رضي الله عنه قال: "كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا دعا دعا ثلاثا، وإذا سأل سأل ثلاثا".

رضعت من زوجة خالي مع ابنتها الكبرى فهل يجوز لي الزواج من ابنتها الصغرى؟

وأضافت اللجنة أن الإمام النووي قال في معنى فيه استحباب تكرير الدعاء ثلاثا، موضحًا أن الإمام  البخاري ذكر باب تكرير الدعاء، ثم ذكر فيه حديث عائشة -رضي الله عنه- أن النبي -صلى الله عليه وسلم- دعا الله تعالى، وكرر الدعاء لما سحره لبيد بن الأعصم اليهودي، قالت عائشة: حتى إذا كان ذات يوم أو ذات ليلة دعا رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم دعا ثم دعا..."، وقال ابن القيم: ومن أنفع الأدوية: الإلحاح في الدعاء .

وأوضحت اللجنة أن الإلحاح في الدعاء مما يحبه الله ويرضاه، وهو من الإصرار على بلوغ المراد ضمن الأسباب المشروعة، والدعاء أحد هذه الأسباب، فهو من قضاء الله وقدره، وهو علامة العبودية، وأمارة الإيمان.

Last Update : 2020-02-11 04:07 PM # Release : 0053