الثلاثاء 21 يناير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

"مصر تتحدث عن نفسها" على مسرح الجلاء عام 1954


في مثل هذا اليوم عام 1954 قدمت سيدة الغناء العربى أم كلثوم أغنية "مصر تتحدث عن نفسها" على مسرح نادي الجلاء.

غنت أم كلثوم أغنية "مصر تتحدث عن نفسها" التي كتبها شاعر النيل حافظ إبراهيم ولحنها رياض السنباطى.

ونشرت مجلة الكواكب صورا للحفل لأم كلثوم مع رئيس الوزراء في ذلك الوقت جمال عبد الناصر وأخرى مع اللواء محمد نجيب وعبد الحكيم عامر وكتبت تقول:

تردد صوت الآنسة أم كلثوم في جنبات الوادى بعد غيبة طويلة استمرت شهورا قضتها الآنسة أم كلثوم في رحلة علاج إلى أمريكا.

ونقلت أمواج الأثير أغانيها المحبوبة إلى عشاق صوتها الساحر وكانت الفرحة فرحتين بحضور الرئيس محمد نجيب في صحبة أعضاء مجلس قيادة الثورة، الذين قوبلوا بعاصفة من التصفيق وارتفعت الحناجر بالهتافات المدوية بحياة رجال الثورة رعاة الفن.

كانت أم كلثوم قد قدمت أغنية مصر تتحدث عن نفسها قبل الثورة في ديسمبر عام 1951 بسينما راديو وكانت مسجلة، ثم أعادت غناءها بعد قيام الثورة فور عودتها من رحلة العلاج وتقول كلماتها:
وقف الخلق ينظرون جميعا .. كيف ابنى قواعد المجد وحدى
وبناة الأهرام في سالف الدهر .. كفوني الكلام عند التحدى
أنا تاج العلاء في مفرق الشرق .. ودراته فرائد عقدى
أن مجدى في الاوليات عريق .. من له مثل اولياتى ومجدى
أنا إن قدر الإله مماتى .. لا ترى الشرق يرفع الرأس بعدى
ما رمانى رام وراح سليما.. من قديم عناية الله جندى
كم بغت دولة على وجارت.. ثم زالت وتلك عقبى التعدى