الأربعاء 22 يناير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

الإعدام لعامل والسجن 15 عاما لآخر لقتلهما طفلا وحرق جثته بالإسكندرية


قضت محكمة جنايات الإسكندرية الدائرة الأولى، برئاسة المستشار محمد حماد عبد الهادي، رئيس المحكمة، بالإعدام شنقا لـ "ي. إ. ال"، عامل، والسجن 15 عاما لـ "أ. ال. أ"، عامل، لاتهامهما بقتل المجني عليه الطفل "م. ي. م"، وحرق جثته.

تعود القضية رقم 1212 لسنة 2019، جنايات قسم شرطة المنتزه ثان، عندما تلقى مدير أمن الإسكندرية إخطارا من مأمور قسم شرطة المنتزه ثان بالعثور على جثة متفحمة بمنطقة المعمورة دائرة القسم.

محام يوضح إجراءات وقف تنفيذ حكم الإعدام والشروط لتنفيذها

توصلت تحريات ضباط مباحث قسم شرطة المنتزه ثان قيام "ي. إ. ال"، عامل، و"أ. ال. أ" بقتل المجني عليه "م. ي. م"، طفل، بضربه بشومة على رأسه حتى فقد الوعي، وكبلوه بالحبال ووضعوه في بطانية وحملوه على دراجة بخارية، وألقوا به بمكان به أشجار وسكبوا عليه مادة مشتعلة "بنزين" حتى تفحمت جثته، وبتقنين الإجراءات تم إلقاء القبض عليهما، وبعرضهما على النيابة العامة قررت إحالتهما إلى محكمة جنايات الإسكندرية التي أصدرت حكمها المتقدم على المتهمين.