الأربعاء 22 يناير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

بعد اعتزاله عقب مذبحة بورسعيد.. لاعب الأهلي يعود للملاعب

فابيو جونيور
فابيو جونيور


قرر البرازيلي فابيو جونيور مهاجم النادي الأهلي السابق، العودة للملاعب من جديد بعد ما اقترب من 8 سنوات من مباراة المصري البورسعيدي والأهلي، التي شهدت مقتل 72 من جمهور النادي الأهلي في القضية المعروفة بـ"مذبحة بورسعيد"، وعلى إثرها قرر اللاعب اعتزال الكرة نهائيًا.

وكان فابيو جونيور، لاعب الأهلي حينئذ، قد افتتح التسجيل لفريقه خلال المباراة التي انتهت بفوز المصري 3-1، في الأول من فبراير عام 2012، لكنها حملت أسوأ مأساة عرفتها الملاعب المصرية على مدار تاريخها.

ففي أعقاب صافرة النهاية، عرف اللقاء أحداث شغب غير مسبوقة، قُتل خلالها 72 من مشجعي الأهلي الذين حضروا المباراة من المدرجات.

رمضان صبحي يعود لتشكيلة الأهلي الأساسية أمام الهلال السوداني

وكان جونيور، الذي اضطر مع زملائه إلى البقاء في غرفة الملابس لنحو 6 ساعات حتى وصول قوات الأمن، أعلن بعد أحداث العنف التي حدثت في الملعب، اعتزال كرة القدم.

وأكدت "سكاي نيوز عربية"، أن اللاعب الذي أصبح حاليا في السابعة والثلاثين من عمره، يستعد الآن للعودة إلى الملاعب عبر فريق كامبيننزي البرازيلي، حسبما أفادت صحيفة "أو غلوبو" المحلية.

ولم يترك جونيور، ناشئ مدرسة ريـال مدريد الإسباني، بصمة تذكر مع الأهلي، إذ لعب 7 مباريات فقط سجل خلالها هدفا وحيدا هو هدفه في شباك المصري البورسعيدي، حتى إنه بات منسيا لقطاع كبير من جماهير الفريق الأحمر.