الخميس 9 أبريل 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

"يلا نحميها" مبادرة لمناهضة العنف ضد المرأة ذات الإعاقة

الدكتورة هبه هجرس
الدكتورة هبه هجرس


في ضوء الأنشطة التي ينفذها المجلس القومي للمرأة ضمن فعاليات حملة الـ16 يوما من الأنشطة المناهضة للعنف ضد المرأة، نفذت لجنة المرأة ذات الإعاقة بالمجلس المرحلة الأولى من رسم جدارية تهدف لمناهضة العنف ضد المرأة ذات الإعاقة بعنوان "يالا نحميها".
منال العبسي: العنف ضد المرأة حاجز أمام تحقيق المساواة
وأشارت الدكتورة هبة هجرس عضو المجلس القومي للمرأة ومقررة لجنة المرأة ذات الإعاقة أن هذا النشاط يهدف إلى تشجيع طلبة وطالبات المدارس للتعبير من خلال الرسم عن كيفية مناهضة العنف ضد المرأة ذات الإعاقة من خلال رسم لوحات يستخدمن فيها كامل إبداعتهن للتعبير فيها عن الموضوع، وسيقوم أحد الفنانين بتجميع هذه اللوحات في لوحة جدارية واحدة لتكون الجدارية بمثابة إعلان واضح أمام المجتمع بمناهضة العنف ضد المرأة ذات الإعاقة وسيتم وضعها بمقر المجلس القومى للمرأة.

وأوضحت أن هذا النشاط يستهدف طلبة وطالبات المدارس في المرحلتين الإعدادية والثانوية ومدارس الدمج، بمحافظات (القاهرة -الجيزة -الإسكندرية -أسوان - المنوفية -البحر الأحمر -الإسماعيلية- سوهاج – المنيا - الدقهلية )، وهو عبارة عن ثلاث مراحل.

وأشارت الدكتورة هبه هجرس أن المجلس انتهى من المرحلة الأولى من تنفيذ الجدارية والتي تضمنت عقد ورشة عمل استهدفت عدد 50 من معلمي وموجهي التربية الفنية وأوضحت أن الهدف من ورشة العمل التعريف بقضية العنف ضد المرأة عامة والمرأة ذات الإعاقة بصفة خاصة،وتوعية المشاركين بكيفية مناهضة العنف ضد المراة ذات الاعاقة ليقوموا بدورهم بنقل الفكرة إلى الطلبة والطالبات المشاركين في رسم الجدارية لتوضيح الفكرة من خلال الرسم.

وقد تناولت ورشة العمل أشكال العنف ضد المرأة ذات الإعاقة وأساليب التعامل معها وكيفية تغير المفاهيم الخاطئة حول الإعاقة وقانون حماية الأشخاص ذوي الإعاقة بالتركيز على مواد المرأة في القانون وأخيرا رؤية فنية للعنف ضد المرأة وذلك لمنح المشاركين الفكرة العامة لتنفيذ الجدارية وكيفية وضع العناصر الأساسية للتعبير بالرسم عن الفكرة.

وقد حاضر في ورشة العمل كل من الدكتورة هبة هجرس عضو المجلس القومي للمرأة ومقررة لجنة المرأة ذات الإعاقة وعدد من أعضاء لجنة الإعاقة بالمجلس، والدكتور نبيل الحلوجي فنان الجداريات وعضو هيئة التدرس بأكاديمية الفنون.

جدير بالذكر أن المرحلة الثانية من المبادرة تتضمن تنفيذ عدد 10 ورش عمل في 10 محافظات لعدد 40 طالبا وطالبة بكل محافظة ليقوم الطلاب خلال ورش العمل بالتعبير من خلال الرسم واستخدام الألوان على لوحات توضح فكرة المبادرة، ثم يتم تجميع اللوحات من المحافظات جميعا ثم يستعين بها فنان جداريات لتجميعها خلال لوحة واحدة توضح الفكرة، أما المرحلة الثالثة فتتضمن عمل معرض يشمل اللوحة الجدارية بمقر المجلس القومى للمرأة، يتم دعوة الطلبة والطالبات اللاتي تم اختيار رسوماتهم لإنهاء الجدارية لتعطي في النهاية عرضا واحد، هذا بالإضافة إلى عرض اللوحات الأخرى التي لم يتم اختيارها.



Last Update : 2020-03-19 01:13 PM # Release : 0067