رئيس التحرير
عصام كامل

تفاصيل جلسة تفعيل الشراكات الدولية لتطوير البنية الأساسية بأفريقيا


عقدت مساء اليوم جلسة تفعيل الشراكات الدولية والإقليمية لتطوير البنية الأساسية في أفريقيا، وأكد المشاركون بمنتدى أفريقيا 2019، الذي يعقد تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي بالعاصمة الإدارية الجديدة، أهمية الشراكة بين القطاعين العام والخاص، والاستفادة من اتفاقية التجارة الحرة بما يعود بالنفع على دول القارة الأفريقية.

واستعرضت الجلسة الشراكات الإقليمية والدولية في تطوير البنية الأساسية للدفع بعملية التنمية الشاملة والعادلة في القارة، ودور هذه الشراكات في توفير التمويل اللازم لإقامة المشروعات، والتي تحدث فيها كل من الدكتور إدوارد انجرينتي، رئيس وزراء رواندا، واليزيه مونيمبوي تاموكوموي، نائبة رئيس وزراء الكونغو، والدكتور بندر الحجار، رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية، وستيفاني فون فريديبرج، الرئيس التنفيذي للأعمال لدى مؤسسة التمويل الدولية، والدكتور خالد شريف، نائب رئيس البنك الإفريقي للتنمية، وسيو نجزو، كبير مسئولي الشركات بمنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية.

وأكد الدكتور إدوارد انجرينتي، رئيس وزراء رواندا، أهمية الاستثمار بالشكل الصحيح منذ البداية من أجل تحقيق القيمة الأكبر، مشيرا إلى أننا في حاجة للاستقرار السياسي والاقتصادي في أفريقيا من أجل جذب الاستثمارات.

وأشارت إليزيه مونيمبوي، نائبة رئيس وزراء الكونغو، إلى أهمية تنظيم الشراكات بين القطاعين العام والخاص، حتى يستطيع المستثمرون أن يشعروا بالراحة من خلال هيكل حكومي، وهو ما قمنا به في الكونغو، مؤكدة أهمية وضع إطار قانوني يحمي الدولة ويحمي المستثمر، ودعت إلى تطوير الطرق البرية والسكك الحديدية والاستفادة من اتفاقية التجارة الحرة الأفريقية.

وأكدت ستيفاني فون فريديبرج، الرئيس التنفيذي للأعمال لدى مؤسسة التمويل الدولية، أهمية الشراكة والتنسيق مع الجهات المانحة من أجل دعم الدول في القارة الأفريقية من أجل التنمية، وأشادت بمشروع محطة الطاقة الشمسية في بنبان بأسوان، والذي يعد أكبر مشروع للطاقة الشمسية في العالم، مرجعة نجاح المشروع إلى القيادة السياسية في مصر.

وأشار الدكتور بندر الحجار، رئيس مجموعة البنك الإسلامى للتنمية، إلى أهمية الشراكة بين القطاعين العام والخاص وكافة الجهات، فيما قال الدكتور خالد الشريف، نائب رئيس البنك الإفريقي للتنمية: رأينا ضخ استثمارات في القارة الأفريقية بشكل أكبر من أي قارة أخرى.

وأشار سيو نجزو، كبير مسئولي الشركات بمنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية، إلى أهمية وضع العوامل الجاذبة للاستثمارات من أجل جذب الاستثمار الأجنبي المباشر.

وخلال الجلسة، قامت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، بمداخلة، أكدت فيها أهمية استمرار القيام باصلاحات اقتصادية، مشيرة إلى أهمية دعم مؤسسات التمويل الدولية لإقامة مشروعات في الدول الأفريقية.

افتتح الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم، مؤتمر أفريقيا 2019، تحت عنوان استثمر في أفريقيا، الذي تنظمه وزارة الاستثمار والتعاون الدولي بالتعاون مع وزارتى الخارجية والتجارة والصناعة تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الجمعة، الجاري بالعاصمة الإدارية الجديدة.

وحضر المؤتمر عدد من حكومات ووزراء من مختلف الدول الأفريقية، و2000 شخص من ممثلي شركاء مصر في التنمية ورجال الأعمال والمستثمرين، وشخصيات رفيعة المستوى من مجال الأعمال من المصريين والأفارقة وجميع أنحاء العالم، بهدف تحفيز الاستثمار في القارة الأفريقية كما ألقى الرئيس السيسي كلمة.

وتفقد الرئيس معرض صندوق تحيا مصر ومعرض ريادة الأعمال ومعرض الفصول التعليمية، وقد ناقش الرئيس شباب العارضين حول مشروعاتهم وأهميتها في إطار ريادة الأعمال كركيزة للتنمية، حيث أثنى على المعروضات ومنتجات الشباب وأفكارهم المواكبة لمتطلبات السوق، حيث حرص الرئيس للاستماع لاقتراحات الشباب لدعم أعمالهم من قبل الدولة وتذليل أي معوقات قد تواجههم.