رئيس التحرير
عصام كامل

وزير التعليم العالي يعقد عدة اجتماعات مع كبار مسئولي عدد من الجامعات البريطانية

الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي
الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي


عقد الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، عدة اجتماعات مع كبار مسئولي الجامعات البريطانية، وذلك أثناء زيارته الحالية للعاصمة البريطانية لندن.

والتقى عبد الغفار بالدكتور ألكسندر جالوي، نائب رئيس جامعة استراثكلايد والدكتور جو باربانيل، أستاذ متفرغ بالجامعة في تخصص الهندسة الطبية، وتم تعريفهم بما يتم من تطوير كبير في التعليم العالي والبحث العلمي بمصر والتقدم الملحوظ في هذا المجال، والتعرف على المشاريع الجديدة التي تقوم بها الوزارة في مجال التعليم العالي والبحث العلمي، وتم الاتفاق على أن يتم التواصل في المرحلة القادمة بين الجانبين بهدف دراسة تقديم برامج أكاديمية مشتركة مع الجامعات المصرية الجديدة وكذا التعاون مع الجامعات المصرية الحكومية العريقة.

وأوضح جالوي تميز جامعة استراثكلايد في مجال الهندسة البيولوجية الطبية biomedical engineering حيث أنها ثان أفضل جامعة في المملكة المتحدة في هذا المجال، وكذلك تميزها في مجال إدارة الأعمال. كما أن الجامعة متميزة في البحث العلمي، معربا عن إعجابه بسرعة تنفيذ المشروعات في مصر مؤكدا أن الإرادة السياسية وراء هذا الإنجاز.

كما عقد الوزير لقاء مع الدكتور ريتشارد بات، نائب رئيس جامعة كوين مارجريت، حيث تتميز الجامعة في عدة تخصصات منها العلوم الصحية مثل التمريض والصيدلة والعلاج الطبيعي، وكذلك تخصص الإعلام.

وأسفر اللقاء عن الاتفاق على تواصل الجامعة مع المكتب الثقافي المصري بلندن، حتى تتقدم الجامعة بمقترح متكامل للوزارة ليتم دراسته فيما يخص الشراكة مع الوزارة، لفتح فرع دولي لها في أحد الجامعات الجديدة، كما سيتم تنظيم زيارة لممثلي الجامعة لمصر لزيارة الجامعات الجديدة.

وواصل الوزير اجتماعاته، حيث التقى بالدكتور نيل جاستر، نائب رئيس جامعة جلاسجو والدكتور راشيل سانديسون، نائب رئيس الجامعة للعلاقات الدولية بالجامعة، وقدم الوزير عرضا بما قامت به الوزارة من مشروعات في مجالي التعليم العالي والبحث العلمي.

وأكد ممثلو الجامعة على التقدم السريع الواضح في هذا الشأن وجدية العمل والإرادة السياسية، وعبروا عن رغبتهم في التوسع لتقديم برامج أكاديمية مشتركة مع الدول الأخرى، مشيرين إلى أن مصر تعد من بين هذه الدول، وسيقوموا بمناقشة الأمر بعد اللقاء المثمر مع الوزير ثم التواصل مع الجانب المصري في هذا الشأن.

ودعا الوزير ممثلي الجامعة لحضور مؤتمر التعليم العالي والبحث العلمي الذي سيتم تنظيمه في أبريل 2020، فيما طلب ممثلو الجامعة الحصول على البرنامج، لتحديد الممثلين الأنسب للحضور في هذا المؤتمر.

كما عقد الوزير اجتماعا مع الدكتور جاكي تيلور، عميدة الكلية والدكتور هاني عتيبة، مدير العلاقات الدولية، والدكتور ستيف جراهام، المدير التنفيذي، والدكتور أندرو ايدوارد، مدير مجلس الامتحانات في مجال طب الأسنان بالكلية، وأعرب الوزير عن سعادته لاختياره من قبل الكلية لمنحه الزمالة الفخرية في مجال جراحة الأسنان، ثم تحدث عن حجم وعدد كليات القطاع الطبي في الجامعات المصرية وعدد خريجيها في التخصصات المختلفة.

وأكد الوزير على حجم التطور في البرامج الأكاديمية في هذا القطاع، سواء الطب البشري أو الصيدلة وغيرها من التخصصات لمواكبتها بالبرامج العالمية في هذه المجالات. مشيرا إلى التعاون والتنسيق المتواصل بين وزارتي التعليم العالي والصحة، والدور الذي تلعبه المستشفيات الجامعية في تقديم خدمات علاجية لقطاع كبير من الشعب المصري.

وتناول اللقاء الحديث عن تغيير بعض اللوائح لوضع معايير لمستوى الخدمات التي تقدمها المستشفيات الجامعية وقياس الأداء والاجراءات المتبعة به، بالإضافة إلى وضع قانون لإنشاء مجلس طبي عام وتطبيق امتحان موحد لمنح الطبيب حق ممارسة المهنة ويتم تجديد رخصة الممارسة كل خمس سنوات.

وأوضح الوزير اهتمام شباب الخريجين وكذلك اهتمام سوق العمل العالمي، بالحاصلين على الزمالة أكثر ممن يحملون شهادات الدراسات العليا.
حضر جميع اللقاءات، الدكتور ريم بهجت، المستشار الثقافي بالمملكة المتحدة ورئيس البعثة التعليمية بالمملكة المتحدة وأيرلندا، والدكتور أشرف أيوب، أستاذ جراحة طب الأسنان بجامعة جلاسجو.