رئيس التحرير
عصام كامل

خبير يحذر من مخاطر تفعيل الشورت سيلنج في البورصة الفترة المقبلة

البورصة
البورصة


قررت هيئة الرقابة المالية بدء العمل بنظام اقتراض الأوراق المالية بغرض البيع، اعتبارا من الأول من شهر ديسمبر المقبل، على أن تقوم كل جهة ذات علاقة بالنظام بتفعيل الآلية.

وقال الدكتور محمد شعراوي، خبير أسواق المال، رئيس قطاع التدريب بشركة بايونيرز لتداول الأوراق المالية: إن هناك مشكلة حقيقية لتفعيل آلية الشورت سيلنج في الوقت الحالي أو مع بداية ديسمبر المقبل، مشيرا إلى أن القرار مغامرة حقيقية، لافتا إلى أن المستثمرين يجهلون التعامل بهذه الآلية، وسبق أن اشتكت الشركات من عدم تفهم موظفيها لكيفية التعامل مع هذه الآلية، مشددا على أن يكون هناك وعي من جانب الشركات والمستثمرين على السواء.

وأضاف، أننا نخشى تكرار أزمة تطبيق المارجن، لافتا إلى أن الوعي بآلية الشورت سيلنج هي مسئولية الهيئة العامة للرقابة المالية، فهذه الآلية تعمل عكس المارجن.

وتساءل: من أين سنأتي بالأسهم التي يتم تسليفها للمستثمرين، ولا بد من وجود ضوابط لحماية الأسهم، وتحديد الفترة الزمنية للأسهم ونسبة الفائدة على الأسهم طوال فترة الاقتراض.

وتابع : لا بد من توعية المستثمر بآليات التعامل الجديدة وكيفية البيع وكيف ومتى يعود للشراء، وهل سيكون للآلية حساب خاص بها، وفي حالة فتح العميل لمارجن كيف يمكنه عمل شورت سيلنج في نفس الوقت، وتوقع أن تفشل هذه الآلية في تحقيق أهدافها، خاصة أن الوقت الحالي جميع المستثمرين حاصلون على مارجن، وتساءل أيضا هل من حق عميل الشورت سيلنج عمل T+0، وتساءل هل هناك صندوق بفائدة لتسليفها للعملاء، خاصة أن هناك مخاوف من حدوث تلاعبات في ظل غياب الرؤية حول تطبيق الآلية.