رئيس التحرير
عصام كامل

كاتلين جينر: "تحولت إلى امرأة لكني أحمل قلب رجل"


نجمة تليفزيون الواقع ولاعبة الأولمبياد السابقة كاتلين جينر التي تحولت جنسها كليًا في عام 2015، أكدت في أجدد حلقات برنامج الواقع "I’m A Celebrity" التي عرضت مؤخرًا بأنها ما زالت تملك قلب الرجال.

وكانت كاتلين، وهي الوالد، (المتحول لامرأة)، لكل من كيندال وكايلي جينر، إلى جانب فريق المتنافسين ضمن البرنامج يخضعون لتحد جديد في الحلقة، إذ تم إيصال من فاز في التحديات السابقة إلى مخيم البرنامج الرئيس عبر طائرة الهليكوبتر، والذي يتمتع ببعض الرفاهية، وهم كل من: أديل روبرتس نجمة برنامج "Radio 1"، ومايلز ستيفنسون مغني فرقة "Rak-Su"، ونادين كويل مغنية فرقة الفتيات "Girls Aloud"، ورومان كيمب مقدم إذاعة "Capital FM".

بالصور.. كاتلين جينر تقلد كيم كارداشيان

أما من لم يحالفهم الحظ في التحديات وخسروا، فقد تم نقلهم إلى مخيم معدوم الرفاهية، سيأكلون فيه طعامهم الأساسي فقط، وسينامون على الأرض.

وبعكس الفريق الفائز، تم إحضار سيارة متسخة لنقل الخاسرين إلى مخيمهم صعب الظروف، وهم كل من كاتلين جينر والكوميدي أندرو ماكسويل ولاعب كرة القدم إيان رايت وجاكلين جوسا نجمة برنامج "EastEnders" وجيمس هاسكل لاعب الرجبي السابق وكيت جاراواي مقدمة برنامج "Good Morning Britain".

وما إن صعد المتسابقون إلى السيارة حتى بدأت جاكلين بالصراخ الهستيري، وذلك لأنها شاهدت ضيفًا غير متوقع، ألا وهو عنكبوت ضخم يمشي على الزجاج الأمامي للسيارة.

استوعب باقي المتسابقين سبب صراخ جاكلين، وبدءوا هم بالصراخ أيضًا، وهرعوا للخروج منها، وقال جيمس حينها: "العنكبوت ضخم للغاية وعليه أن يقود السيارة".

وفي خضم هذا الضجيج، استحوذت كاتلين جينر على إعجاب المشاهدين بسبب ردة فعلها، إذ بقيت هادئة تمامًا وكأنه لا يوجد أي صخب يحدث حولها.

ومن تعليقات الجمهور الذين أشادوا بردة فعلها، قال أحدهم: "كاتلين جينر تجعلني أصرخ، إنها غير متضايقة بتاتًا". في حين غرد آخر: "كاتلين جينر لا تهتم لأي شيء، أليس ذلك صحيحًا؟ سنها 70 عامًا ونجحت في فعلها تمامًا".