رئيس التحرير
عصام كامل

أمين الأعلى للإعلام: الإخوان سعوا لتخفيض سنة الطفولة لـ١٤ عامًا لتقنين الزواج المبكر

الدكتور عصام فرج
الدكتور عصام فرج


قال الدكتور عصام فرج، الأمين العام للمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، إن وثيقة حقوق الطفل التي أطلقتها اليونسيف قبل 30 عامًا، تستهدف الاهتمام بتعليم وصحته وحقوقه، فالرعاية التعليمية والصحية هي أولى بالاهتمام دائمًا؛ لتأهيله كمواطن صالح في المجتمع، مؤكدًا أن الوثيقة تضمن حقوق الطفل داخل الأسرة المصرية؛ فالطفل هو الضحية الأولى لحالات الطلاق والخلع وغير ذلك.

وأضاف خلال احتفال المجلس بمرور 30 عامًا على توقيع وثيقة حقوق الطفل، بالتعاون مع منظمة اليونسيف، أن المجلس وقع بروتوكولا يساعد من المقام الأولى على التواصل بين وسائل الإعلام والجمهور لطرح أفكاره لديها، فيما يتعلق بحقوق الطفل في المجتمع.

"الأعلى للإعلام" يحتفل بمرور ٣٠ عامًا على وثيقة حقوق الطفل.. الإثنين



وأشار إلى أن نقاط هذه الوثيقة تتعلق بالشباب والأطفال، وهم الشعب في المستقبل؛ فهي تحديد سن الطفولة؛ والإخوان حاولوا خفضه لـ14 سنة، حتى يتيحوا الزواج من الأطفال، وهذه كانت جريمة، وتكاتفنا لوأد هذه الفكرة، ويجب أن يظل سن الطفولة 18 عامًا.