رئيس التحرير
عصام كامل

نائبة تتقدم بطلب إحاطة لنجدة مُعلمي العقود المؤقتة

 نانسي سمير، عضو مجلس النواب
نانسي سمير، عضو مجلس النواب


قالت نانسي سمير، عضو مجلس النواب، إن من حق نائبات البرلمان أن يكون لهن تمثيلا مشرفا دون أن نطالب بهذا، مضيفة أن نسبة 25% للمرأة منصفة حاليًا للمرأة.

وأضافت "نانسي" خلال ندوة نظمتها مؤسسة الإعلام البديل بعنوان "تمكين المرأة في الحياة السياسية"، أن أزمة المُعلمين ليست مشكلة تقتصر على السويس فقط، بل في جميع المحافظات، حيث ينتظرون جميعًا فرص عمل والجميع جلبوا كل الأوراق المطلوبة وقدموها، لكنني تقدمت بطلب الإحاطة لإعفائهم من إعادة استخراج الأوراق المطلوبة ولكن سيتم اختبارهم مرة أخرى.

وأكدت عضو مجلس النواب، أنها اكتسبت خبرة خلال الـ4 سنوات الماضية، لذا يمكن أن تفكر مرة أخرى في الترشح للمجلس المقبل في حالة تواجدها ضمن قائمة.

وأشارت إلى أنها تسعى لتنفيذ بعض المشاريع في السويس من أهمها إسكان "الزواج الحديث"، من 2001 إلى 2005 لم يستلموا الشقق حتى الآن، وهناك 11 ألف وحدة سكنية عجز في إسكان الزواج الحديث، أما عن مشروع رعاية المصريين في الخارج فلقد قدمنا طلب إحاطة بشأن أزمة العمالة ومصاريف العلاج،ونريد اعتماد صندوق رعاية المصريين في الخارج، والمساهمة في قضايا الهجرة الغير شرعية.

وتابعت: إعمالا لحكم المادة 134 من الدستور والمادة 212 من اللائحة الداخلية للمجلس تقدمت النائبة نانسى نصير عضو مجلس النواب، بطلب إحاطة إلى السيد الدكتور على عبدالعال رئيس مجلس النواب موجه لرئيس مجلس الوزراء، ووزير التجارة والصناعة والدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة بشأن وجود مصانع تعمل في مجال تصنيع مستحضرات التجميل بمواد كيميائية محظورة.

وأكدت " نصير " أن وجود هذه المصانع يشكل خطورة كبيرة على الكثير من المواطنين حيث أن هذه المصانع تعمل دائما على استخدام مواد كيميائية محظورة ووضع علامات تجارية مقلدة على المنتج الخاص بهم تمهيدا لطرحها بالسوق المصرى ويتم تقديمها بسعر منخفض حتى تحقق نسب بيع ضخمة.

وطالبت عضو مجلس النواب بغلق هذه المصانع ووضع إستراتيجية قصيرة الأجل للتفعيل الدور الرقابى والعمل على القضاء من هذه المنتجات التي تقود مستخدميها إلى مرض السرطان.

وأشادت النائبة نانسي سمير نصير، بأداء وزيرة الهجرة وشئون المصريين بالخارج السفيرة نبيلة مكرم، في تنظيم فعاليات مؤتمر مصر تستطيع بالاستثمار والتنمية، والذي يعقد تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي.