الخميس 9 أبريل 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

رئيس وزراء الكويت: نقف بجانب مصر في كل إجراءات تتخذها

 الشيخ جابر مبارك الحمد الصُباح
الشيخ جابر مبارك الحمد الصُباح


أعرب الشيخ جابر مبارك الحمد الصُباح، رئيس مجلس الوزراء الكويتي، عن سعادته بتلبية الدعوة لزيارة مصر، التي لا يحسب نفسه ضيفًا عليها، مُتوجهًا بالشكر والتقدير على حفاوة الاستقبال وحُسن الضيافة.

كما توجه بالتهنئة لمصر وشعبها بمناسبة الاحتفال بالذكرى الـ ٤٦ لانتصار حرب أكتوبر المجيدة، لافتًا في هذا الصدد إلى مُشاركة قوات من جيش بلاده إلى جانب الجيش المصري، في حروب الاستنزاف ونصر أكتوبر، في سبيل استعادة الأرض المصرية، والتي امتزجت خلالها دماء أبناء البلدين.

وأكد الصُباح خلال جلسة مباحثات مشتركة مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء على أهمية الزيارة التي يقوم بها والوفد المرافق له حاليًا، في البناء على نتائج الزيارة المهمة التي قام بها الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى الكويت مطلع سبتمبر الماضي، والتي عكست عمق العلاقات بين البلدين، هذا إلى جانب الاستفادة من النتائج الإيجابية لإجتماعات اللجنة المصرية الكويتية المُشتركة التي عقدت في ديسمبر 2018، من خلال متابعة موقف تنفيذ الإتفاقات المبرمة، ودفعها قدمًا لتحقيق الأهداف التي يتطلع لها البلدان.

وشدد رئيس الوزراء الكويتي على وقوف بلاده إلى جانب مصر في كل الإجراءات التي تتخذها في سبيل حماية أمنها واستقرارها، مُثمنًا دور مصر الرائد خلال رئاستها حاليًا للاتحاد الأفريقي، في تعزيز الأمن والاستقرار بالقارة الأفريقية، وتعزيز التجارة البينية بين بلدانها.

وأشاد الصُباح بالإصلاحات التي نجحت مصر في تحقيقها في مجال الاقتصاد، في ظل قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي، بما يؤكد سعي مصر إلى النهوض بالأوضاع الاقتصادية، وتهيئة المناخ لجذب المزيد من الاستثمارات الخارجية، كما أشاد بالنمو الذي شهدته العلاقات الاقتصادية بين البلدين، في الاستثمارات المباشرة التي بلغت نحو 16 مليار دولار، خلال العقود الـ 4 الماضية، بمتوسط نحو 400 مليون دولار سنويًا، وكذا حجم التبادل التجاري الذي بلغ نحو ٢ مليار دولار في ٢٠١٧، مؤكدًا سعي الكويت لتعزيز وزيادة استثماراتها في مصر وتذليل كافة المعوقات لتحقيق ذلك.

وتطرق رئيس وزراء الكويت إلى التعاون القائم بين الحكومة المصرية والصندوق الكويتي للتنمية للاقتصادية العربية، والذي يصل لأكثر من 50 اتفاق تمويل تم توقيعها، لدعم وتمويل عدد من المشاريع التنموية والخدمية في مصر، بقيمة ٣.٤ مليار دولار، مشيرًا إلى أن الكويت تمضي في حرصها على تعزيز العلاقات على كافة المستويات، ودفع آفاق التعاون بين البلدين، لتحقيق المصالح العليا للبلدين، مدللًا على ذلك بالوفد الكويتي الذي يضم عددًا كبيرًا من رجال القطاع الخاص الكويتي ورئيس مجلس إدارة غرفة التجارة والصناعة الكويتي، معتبرًا أن التعاون الاقتصادي يعد ركيزة رئيسية لتحقيق ذلك، فهناك فرصة كبيرة يمكن استثمارها.

وأكد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء أن الحكومة المصرية تقدر التعاون مع الصندوق الكويتي لدعم وتمويل المشروعات، بخلاف ما يتم توقيعه اليوم من اتفاقات، مُعربًا عن تطلعه لزيادة الاستثمارات الكويتية في مصر خلال الفترة المقبلة، كما أعرب عن سعادته بما سمعه اليوم من نظيره الكويتي، بما يعكس متابعتهم الجادة للإصلاحات التشريعية والاقتصادية التي تتبناها مصر، إلى جانب العمل على بحث وتسوية العديد من المنازعات المتعلقة بالاستثمار، وكذلك خطوات إنشاء صندوق مصر السيادي، والذي سيكون ذراعًا استثماريًا للدولة، بعيدًا عن البيروقراطية، داعيًا إلى عقد جلسات مشتركة بين الجانبين المصري والكويتي لبحث مجالات التعاون ودفع هذا الملف.



Last Update : 2020-03-19 01:13 PM # Release : 0067