الخميس 20 فبراير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

12 صورة ترصد فرحة المشردين واليتامى والعجائز بالشرقية في عيد الأضحى


سادت حالة من الفرحة والسعادة بين المحتفلين بعيد الأضحى في محافظة الشرقية مع أصدقائهم وذويهم، والتقط المحتفلون الصور التذكارية والسيلفي عقب صلاة العيد.

وحضر الأطفال مع أسرهم لأداء صلاة العيد منذ الصباح الباكر، وعلت الابتسامة الوجوه فينظرون إلى الآباء والأمهات لتقليد حركاتهم في الصلاة وما أن ترتفع الأيادي بالدعاء إلا ويحاول الصغار حذو آبائهم مرددين التكبيرات معهم.

وحملت فرحة العيد بالساحات مذاقا آخر بتبادل التهنئة بين المصلين والتقاط الصور التذكارية فيما بينهم ابتهاجا بتلك المناسبة.

وأدى العشرات من المصلين صلاة العيد بساحة دار بسمة للإيواء الكائنة بالزقازيق التي أعِدت خصيصا لاستقبال المصلين الراغبين في مشاركة نزلاء الدار واليتامى صلاة العيد والاحتفال عقب الصلاة وتم ذبح الأضاحي المقدمة من أهل الخير بمحيط مقر الدار والتقط الأهالي الصور التذكارية مع النزلاء وسط أجواء من المرح والفرح على أنغام أغانى العيد.

ساحة دار بسمة للإيواء بالشرقية تستعد لاستقبال المصلين في العيد (صور)

فيما أدى الدكتور ممدوح غراب محافظ الإقليم يرافقه اللواء عاطف مهران مدير الأمن صلاة العيد بإستاد الزقازيق الرياضي وسط حشود من الأهالي والمواطنين الذين حرصوا على صلاة العيد وسط تشديدات أمنية مكثفة.



Last Update : 2020-02-20 09:45 AM # Release : 0058