الإثنين 30 مارس 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

التاريخ الأسود للجماعات المتطرفة في الفيوم

بعض الجماعات الإرهابية _ أرشيفية
بعض الجماعات الإرهابية _ أرشيفية


أعادت الخلية التي فجرت السيارة أمام معهد الأورام، ومعظمهم من المنتمين لمحافظة الفيوم، إلى الأذهان التاريخ الأسود للإرهاب مع المحافظة التي تركت وجعا في كل كثير من بيوت مصر، بسبب اشتراك بعض من أبنائها الخارجين على القانون في كثير من العمليات الإرهابية.

ومع ذلك هي أكثر محافظات مصر التي قدمت أرواح أبنائها من الجيش والشرطة فداء للوطن، وتجرع شرفائها مرارة فراق فلذات أكبادهم.

الإرهاب يستهدف الفيوم.. ضبط خلية تابعة لـ«بيت المقدس» في «الونايسة»

يعد عمر عبد الرحمن، مؤسس الجماعة الإسلامية، أحد أبرز الذين يرتبط اسمهم بالفيوم، رغم أنه ليس من أبنائها، لكنه قدم إليها من المنصورة، معينا من قبل الأوقاف كإمام مسجد بقرية سنهور لأحد المساجد الصغيرة قضى فيه عامين، بعد فصله من عمله كمعيد بكلية أصول الدين عام 1969، ثم نقل إلى مسجد بحي التسعاوي بمدينة الفيوم، وأطلق عليه فيما بعد اسم مسجد عمر عبد الرحمن.

وخرجت عباءة الجماعة الإسلامية التي أسسها عمر عبد الرحمن، جماعة الشوقيين التي أسسها المهندس شوقي الشيخ، عقب إطلاق سراحه من الاعتقال الذي بدأ في بدايات عام 1981، وأحل الأموال المسلمين والأقباط ما عدا أموال أعضاء التنظيم باعتبار الآخرين كفارًا.

«كحك قبلي» بالفيوم من الإرهاب إلى التنوير

وحين وقع الصدام بين الشرطة والمتطرفين بالفيوم في أبريل 1990، وتم تصفية شوقي الشيخ بمعرفة الأجهزة الأمنية، فر مساعداه، علي عبد الوهاب ورمضان وميهوب، وكوّنوا مجموعة استقرت في بنها، وبدأت عمليات السطو المسلح على محال الذهب.
وكان قد ضرب الانشقاق الخلاف بين الشيخ قبل اغتيالة وعمر عبد الرحمن، فأصدر الأول فتوى بأن عمر عبد الرحمن خرج عن دين الإسلام، وأباح دمه ومن يأتي برأسه سيدخل الجنة، وجاءت الفتوى بعد مشادة عنيفة بينهما في مسجد التوحيد في سينرو.

بالفيديو والصور.. أول لقطات من موقع تصفية 5 إرهابيين بالفيوم


ومع نهاية ثلاثينيات القرن الماضي وتحديدا عام 1937 تسللت جماعة الإخوان للفيوم، ونشرت جريدة إقليمية اسمها الفيوم، يوم 21 مايو عام 1937، خبر نشأة شعبة الإخوان بالمحافظة، وشكلها كل من سامي ناصر المحامي رئيسًا، والشيخ محمد محمد رمضان الواعظ وكيلًا، وحسن لطفي أفندي المصري ونجيب شرابي أفندي للسكرتارية، والشيخ محمد مسعود الإبياري أمينًا للصندوق والجارحي الديب أفندي، رئيس شياخات المديرية، والشيخ علي نصر والشيخ عبد المطلب ناصر والشيخ محمد ونيس وسيد نعمان أفندي ومصطفى صدقي أفندي وعبد الحق جاد أفندي أعضاء.

تفاصيل تصفية خلية إرهابية في الفيوم

واستأجرت الجماعة ركن ثابت في جريدة الفيوم بنشر أخبارها وإنجازاتها، كما استطاعت استئجار باب في جريدة المؤتمر يكتب فيه عن دعوة ومبادئ الإخوان المسلمين ويدعو الناس للانضمام إلى الجمعية.

وفي أعقاب ثورة 30 يونيو انضم عناصر الجماعات التكفيرية التي كانت تحتضن الإخوان، ومعها بعض العناصر المتمردة من الجماعة إلى تنظيم بيت المقدس، وأبرزهم كانت خلية سالم أبو شناق، التي تمت تصفيتها في أغسطس عام 2015، وخلية سعيد حسين التي ألقي القبض عليها بعد مصرع قائدها في ظروف غامضة على طريق أسيوط الغربي في أبريل 2014.



Last Update : 2020-03-19 01:13 PM # Release : 0067