الثلاثاء 2 يونيو 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

غضب بين المواطنين في دمياط بسبب ارتفاع أسعار اللحوم


ساهم ارتفاع أسعار اللحوم في اختفاء مظاهر عيد الأضحى من محافظة دمياط، وذلك لعزوف عدد كبير من الأهالي عن شراء مستلزماتهم هذا العام، لاسيما تصدع حركة شراء اللحوم نتيجة للمغالاة في الأسعار بشكل كبير، حيث بلغ سعر اللحوم 170 جنيها للكيلو في بعض المناطق، بينما تراوح سعر الكيلو بين الـ 130 وحتى الـ 150 في كثير من الأسواق والشوادر.

منافذ المحافظة لم تكن كافية لمواجهة غلاء الأسعار بالسوق الدمياطى، كما أنها لم تتمكن من تغطية احتياجات الأهالي بشكل كافى، ربما لم يتم الإعلان عنها كما ينبغى، أو أنها لم تقدم البديل الجيد من المنتجات فكان سببًا في عدم الإقبال عليها بالشكل المطلوب، ليست اللحوم فقط هي ما تأثرت بارتفاع الأسعار أيضًا تشهد أسعار الحلوى ارتفاعًا كبيرًا عن الفترات الماضية دون مبرر، لتدفع تلك المشاهد أبناء دمياط إلى هجرة الأسواق والعزوف عن الشراء، فضلًا عن قيامها بافتتاح معرضًا لتوفير السلع الأساسية واللحوم بأسعار مخفضة قبيل اقتراب عيد الأضحى المبارك.

لم تتوقف الأزمة عند هذا الحد، لتأتى أسعار خدمات مدينة رأس البر لتًقضى تمامًا على أحلام البسطاء في قضاء عيدهم، وتشهد أسعار خدمات المدينة ارتفاعًا جنونيًا مع اقتراب إجازة العيد، قد يؤثر ذلك على حركة العمل داخل المدينة بالكامل خلال الأيام المقبلة، لم يتبقى أمام البسطاء من أبناء المحافظة سوى المتنزهات العامة، والتي تعد بمثابة قبلة الحياة لأبناء المحافظة أمام ما يشهده السوق من ارتفاعات في الأسعار غير مبررة.

وفى استطلاع للرأي أجرته "فيتو" قال محمد رضوان عامل: إن السبب وراء ارتفاع الأسعار في كثير من السلع عدم وجود البديل القوى الذي ينجح في توفير أغراض المواطنين بأسعار مخفضة، مشيرًا إلى أن التجار لم يجدوا حتى الآن أسواق بديلة حقيقية حتى يتراجعون عن المغالاة في الأسعار.

وتساءل عمرو محمود موظف، عن مبادرة "كلنا واحد" ولماذا لم تًطبق في دمياط مثلما تم تطبيقها في كثير من المحافظات، مؤكدًا أن نجاح مبادرة "كلنا واحد" في المحافظات المجاورة في التصدى لارتفاع الأسعار دليل كبير على احتياج السوق الدمياطى لها.

وأشار النائب محمد الحصى عضو مجلس النواب وأمين حزب مستقبل وطن بدمياط، أن هناك دورًا على أعضاء المجتمع المدنى وكذلك الأحزاب السياسية في التصدى لجشع التجار، مشيرًاُ إلى ضرورة تقديم دعم قوى لكثير من السلع لمواجهة العلاء الذي يشهده السوق بالمحافظة، موضحًا أن فكرة المعارض المجمعة تعد ظهير قوى للبسطاء في مواجهة الغلاء.

وذكر "الحصى" أنه تم تنظيم معرض مجمع لتوفير السلع الغذائية ومستلزمات المدارس بمدينة كفر البطيخ في محاولة لمواجهة تلك الظاهرة، موضحًا ضرورة تكاتف الجميع للقضاء على محتكرى السلع ومواجهة ظاهرة الغلاء بأرض دمياط.

وكانت الدكتورة منال عوض محافظ دمياط قد قامت بعقد اجتماع مجلس تنفيذى لمناقشة استعدادات المحافظة لاستقبال عيد الأضحى، حيث تناولت خلال الاجتماع خطة العمل لتعزيز الجمعيات التعاونية والاستهلاكية على مستوى المحافظة وكذلك تزويد المنافذ بالسلع الأساسية لمواجهة الغلاء.




Last Update : 2020-05-23 12:22 PM # Release : 0067