الثلاثاء 25 فبراير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

تعرف على التكنولوجيا التي استخدمتها أمريكا لإسقاط الطائرة الإيرانية

المدمرة الأميركية يو إس إس بوكسر
المدمرة الأميركية يو إس إس بوكسر


ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال في تقرير جديد لها، أن المدمرة الأمريكية يو إس إس بوكسر التي أسطقت طائرة إيرانية بدون طيار في مضيق هرمز، من خلال تكنولوجيا جديدة.

وتدرك صحيفة وول ستريت جورنال أن الإجراء كان أول استخدام للبحرية الأمريكية لنظام MADIS نظام الدفاع الجوي البحري المتكامل، وهو نظام مضاد للطائرات بدون طيار تم تكييفه من أجل البحر، وتستخدم التكنولوجيا أجهزة التشويش لمنع اتصالات طائرة بدون طيار وإجبارها على الانهيار.

اقرأ.. تكنولوجيا جديدة لقراءة المشاعر البشرية عن طريق الكاميرا

ويمكن لبعض إصدارات MADIS أيضًا إطلاق النار على الطائرات بدون طيار.

ولم تعلق وزارة الدفاع رسميًا عن نوعية التكنولوجيا المستخدمة ضد الطائرة بدون طيار، لكن MADIS بدأ استخدامها بالفعل.

ويوضح الحادث الطبيعة المتغيرة بسرعة للحرب، حيث تجد الولايات المتحدة طرقًا لاتخاذ إجراءات ضد الأهداف العسكرية دون إطلاق رصاصة واحدة، وقيل إنها استخدمت هجومًا إلكترونيًا لتعطيل أنظمة مراقبة الصواريخ الإيرانية في يونيو.



Last Update : 2020-02-24 10:22 AM # Release : 0062