الجمعة 28 فبراير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

خبير: حل أزمة جلوبال تليكوم يدفعنا لتفعيل آليات تداول "شورت سيلنج"

صورة ارشيفية
صورة ارشيفية


قال أحمد أبو السعد خبير أسواق المال، إن البورصة المصرية إذا عادت لتكون مرآة للاقتصاد فقد نجحنا في إصلاح المنظومة، مشيرا إلى أن البورصة تعكس أداء الشركات والسياسات الاستثمارية حيث تساهم في إيجاد حلول تمويلية للشركات التي لها استثمارات جديدة، وتعمل على تعزيز رأس المال.

وأوضح أن البورصة تعد أيضا اداة تمويلية بالمقارنة بالقروض البنكية، وتدعم عمليات النمو وتضيف للناتج المحلى الإجمالي ومن المفترض أن يكون لها دور أكبر من دورها الحالى خاصة مع تطبيق سياسات الشمول المالى.

وتابع: من خلال سوق المال يمكن تمويل المشروعات ومن خلال برنامج الإصلاح الاقتصادي يمكن للبورصة المصرية الاستفادة من تعزيز الشمول المالى خاصة وهى إحدى الأنشطة الاستثمارية، الأمر الذي قد يرفع من قاعدة العملاء بما يوسع من قاعدة الملكية وإيجاد التمويل اللازم للشركات المدرجة لتحقيق الهدف الاساسى من وجود البورصة ودعمها للاقتصاد القومى.

خبراء: حل أزمات الضرائب في البورصة يقضي على أسباب التراجع والخسائر

وأضاف: "علينا أن نستغل فرصة حل أزمة جلوبال تليكوم ونبدأ في تفعيل الشورت سيلنج، وبورصة العقود وغيرها من الآليات، كما أنه لا بد من الإسراع في تجهيز وطرح بنك القاهرة أو شركة إنبي كطروحات أولية، واستغلال السيولة التي ستدخل السوق في تحقيق إنجاز في البورصة واستدراك اخطاء الماضى سريعا وتحويلها إلى نجاحات على أرض الواقع".



Last Update : 2020-02-27 12:36 PM # Release : 0063