الأحد 29 مارس 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

تفاصيل معاينة النيابة لسجن الصف المركزي في حادث إشعال النار بالعنابر

صورة أرشيفيه
صورة أرشيفيه


أجرت نيابة الصف بإشراف المستشار محمد سراج المحامي العام الأول معاينة لسجن الصف المركزي عقب إشعال 5 مساجين النيران في احدي عنابره اعتراضا على رفض نقل أحدهم لعنبر آخر.

أسفرت المعاينة التي أجراها المستشار عمرو أباظة رئيس نيابة الصف عن احتراق عدد من البطاطين بعنبر داخل السجن بالإضافة إلى بعض متعلقات المساجين كما تبين احتراق مكتب ضابط وبعض الشجيرات في الساحة الخارجية.

وشرحت التحقيقات برئاسة المستشار نهاد أبو النصر رئيس النيابة الكلية أن المتهمين فور إشعالهم النيران في البطاطين والملابس امتلأ الحجز بالأدخنة وبدءوا في الإصابة بحالات اختناق ما دفع القوات لإخراجهم من الحجز إلى الساحة الخارجية للسجن.

وحاول المتهمون الهرب وإثارة الشغب والفوضى بإشعال النيران في مكتب ضابط شرطة وبعض الشجيرات ما أدي لحدوث بعض التلفيات.

أمرت النيابة بانتداب خبراء الأدلة الجنائية لفحص موقع الحريق وتحديد أسبابه والخسائر التي تسبب بها.

تفاصيل تحقيقات النيابة في حرق السجن المركزي بالصف


البداية عندما سمعت الخدمات الأمنية المعينة خدمة بسجن الصف المركزي أصوات مشاجرة صادرة من إحدي غرف الحجز فهرع أفراد الشرطة إلى مكان المشاجرة لاستطلاع الأمر وفور فتح باب الحجز فوجيء بعدد من المتهمين يلقون عليهم مياه ساخنة ما أدي لإصابة أحدهم بحروق في الذراع.

أضافت التحقيقات أن المحتجزين خرجوا من غرفة الحجز إلى ساحة السجن بعدما أشعلوا النيران في بطاطين ومتعلقاتهم داخل الحجز،

وكشفت التحقيقات أنه فور بدء المحتجزين في إحداث حالة من الشغب والفوضي فرضت قوات السجن حراسة مشددة على البوابة الرئيسية وتم إخطار اللواء دكتور مصطفى شحاتة مساعد وزير الداخلية مدير أمن الجيزة للدفع بخدمات دعم من قوات مركز شرطة الصف الملاصق للسجن وقوات من الأمن المركزي لإحكام السيطرة على أسوار السجن الخارجية ومنع أي منهم من التسلل خارجها.

تابع أيضا.. 

وكشفت تحريات الأجهزة الأمنية بالجيزة بقيادة اللواء رضا العمدة نائب مدير الإدارة العامة للمباحث أن المتهم الرئيسي حاول الرد على رفض إدارة السجن طلبه بنقله من عنبر إلى آخر حيث أن ذلك مخالفا لوائح السجون فقام بإحداث حالة من الهياج سانده فيها ٤ متهمين آخرين وافتعلوا مشاجرة مع زملائهم، وأشعلوا النيران ببطاطين لجذب انتباه قوات الأمن وأثناء فتح أفراد الشرطة لباب العنبر لاستطلاع الأمر ألقي المتهمون مياه ساخنة أصابت أمين شرطة يدعي محمود 43 سنة بحروق.

نجحت قوات المباحث المباحث والحماية المدنية، بالتعاون مع قوات الدعم في السيطرة على الحريق، وتأمين السجن والتصدي لأي محاولة هروب للمساجين

وتمكنت القوات من ضبط المتهمين بافتعال المشاجرة، ومحاولتهم للهرب وتبين أن المساجين مفتعلي المشاجرة هم وليد ٣٧ سنة وعاونه كل من محمد ٣٢ سنة، وكريم ٣٤ سنة وأيمن ٢١ سنة وأيمن ٢٤ سنة، تم القبض عليهم وترحيلهم للنيابة وتبين وجود اصابات بهم احدثوها بأنفسهم وبالتشاجر مع باقي المتهمين بالعنبر.



Last Update : 2020-03-19 01:13 PM # Release : 0067