الخميس 27 فبراير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

"القومي للبحوث الاجتماعية" يستعرض اليوم أسباب الطلاق المبكر وكيفية مواجهته

صورة ارشيفية
صورة ارشيفية


يعقد المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية، اليوم الأربعاء، ندوة تحت عنوان "الطلاق المبكر ظاهرة تؤرق المجتمع"، لإعلان نتائج البحث الذي أجراه المركز حول أسباب الطلاق المبكر في المجتمع المصري والتداعيات وكيفية المواجهة.

ويشهد افتتاح الندوة كل من الدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية، والدكتورة سعاد عبد الرحيم، مديرة المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية، والخبراء في هذا المجال وممثلو الوزارات والجهات المعنية.

وكانت الدكتورة سعاد عبد الرحيم، مديرة المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية، أكدت أن برنامج الندوة يستعرض أهم نتائج البحث، من حيث الأسباب والدوافع الخاصة بالطلاق المبكر وكذلك التداعيات الاجتماعية والنفسية له، وكيفية سبل مواجهة الطلاق في مصر.

وأوضحت أن مشكلة الطلاق المبكر هي إحدى المشكلات الاجتماعية التي يعاني منها المجتمع، خاصة في ظل ارتفاع معدلات الطلاق في الفترة الأخيرة، وأن البحث اعتمد على الإجابة على عدة أسئلة، منها ما واقع مشكلة الطلاق المبكر في مصر؟، وطرق مواجهة هذه المشكلة، وكذلك التعرف على ظاهرة الطلاق المبكر والوقوف على تداعياته بجانب أطراف العلاقة المنتهية بالطلاق سواء الزوج أو الزوجة أو الأبناء، كما سيتم الخروج بالتوصيات لمواجهة هذه المشكلة.



Last Update : 2020-02-27 12:36 PM # Release : 0063