الأربعاء 3 يونيو 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

هل الحج من مال حرام يسقط عني الفريضة؟.. الأزهر يجيب

حجاج
حجاج


ورد سؤال إلى مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية يقول فيه صاحبه "هل الحج من مال حرام يسقط عني الفريضة؟!".

وأشار المركز في جوابه إلى أنه إذا أدى الحاجُّ حجَّه مكتملَ الأركان والشروط بمالٍ حرامٍ فقد سقطت عنه فريضة الحج ولكنه لا يأخذ ثوابًا عليها؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلَّمَ: «وَإِذَا خَرَجَ -أي الحاج- بِالنَّفَقَةِ الخبِيثَةِ فَوَضَعَ رِجْلَهُ فِي الْغَرْزِ فَنَادَى: لَبَّيْكَ؛ نَادَاهُ مُنَادٍ مِنَ السَّمَاءِ: لَا لَبَّيْكَ وَلَا سَعْدَيْكَ، زَادُكَ حَرَامٌ، وَنَفَقَتُكَ حَرَامٌ، وَحَجُّكَ غَيْرُ مَبْرُورٍ» [أخرجه الطبراني في المعجم الكبير والأوسط]. والغرز: ركاب الناقة سواء كان من جلد أو خشب.

شيخ الأزهر يجري عملية جراحية ناجحة بالعين في فرنسا

وأضاف المركز عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" أنه لا يجوز الحجُّ بالمال الحرام؛ لأن العبدَ يبتغي بحجه رضوانَ الله تعالى، وهو ما لا يناله إذا كان هذا حاله، فإن حجَّ سقط عنه مع انعدام ثوابه.




Last Update : 2020-05-23 12:22 PM # Release : 0067